]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الشهيد لن يكون وحداني

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-07-20 ، الوقت: 01:23:02
  • تقييم المقالة:

بركان في كياني انفجر جعل خلايا جسمي يغرقها الطوفان

لا احد منها نجي دمي الثائر اصبح كبحر فيه هيجان

لا مركب يقدر على الابحار فيه يتحطم بمن فيه في الايان

روحي المسكينة خرجت من جسمي قهرا لتعيش في مكان ثان

و تترك جثتي تاكلها الديدان

هل هدا هو قدري لاعيش متعبا جبان

افقد روحي بدون ان ابلغ الاماني

لا تياسي يا روحي ستعودين لجسمي في يوم بعد المنام

و ستنالين رضا من اوجدك في جسم ضعيف فان

لقد امضيت عمرا كله حرمان

الاعداء قتلوك ظلما و طغيان

لا تحسبن الشهيد ميت بل يحيا في العلالي في كتمان

لا يراه احدا لا شيطان و لا انسان

ينعم بحياة في الجنان

و من حوله ملائكة من ربنا الرحمن

لا تبكي يا ام الشهيد ابنك ملك الزمان

له من الجاه و المال ما لم يحصل عليه سلطان مكان

ابشري و زغردي ستنالين بدوك رضا الرحمن

من له ربه لن يخاف عليه من الاحزان

روحه تسليه في قبره و لن يعيش وحداني


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق