]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الباحث... والحقيقة

بواسطة: امين الحطاب  |  بتاريخ: 2014-07-19 ، الوقت: 17:38:16
  • تقييم المقالة:

أن الأحداث التي يعيشها الباحث تختلف عن الحوادث التي يقرئها ويسمعها 


معايشته الحدث تجعله جزء مهم حتى وان اكتفى بالمراقبة .

 فتأثير الحدث على حياته يجعل منه قدرً يغلي ، وهذا يجعله ينضج بسرعة ،وينفتح بفكره ويسبق من يجلس خلف المكاتب يراقب الأعلام .

 فالإعلام ينقل ما يريد أن تراه لا ما يحصل في الحقيقة ، لذا يبقى الكثير من الحقيقة غائبة .

 وهناك شيء لا يمكن إن ينقله الأعلام ، شيء لا يرى ولا يسمع ولا يحس ، شيء كامن في النفوس تلمحه في العيون يتلألأ مع الدمع الذي يأبى أن يخرج ، تلاحظه في كلمة تخرج من القلب بحسرة ، بصمت مفاجئ في حديث احدهم ، بابتسامة دون مبرر حين يتحدث احدهم عن التفاؤل ،بهزه رأس لرأي يطرح دون تمكن المقابل من طرح رأيه ، خوفاً أن يطعن في أغلى ما يملك إنسان (دينه) والطعنات هنا ليست باللسان بل بالسكاكين .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق