]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غزة

بواسطة: حمزة الرقب  |  بتاريخ: 2014-07-19 ، الوقت: 02:37:27
  • تقييم المقالة:

غزة لا عليك يا حبيبتي .. لا عليك من خنوع ساساتنا وإهطاعهم ، فأقصى مدى لرجولتهم لا يرتقي إلى سفح كرامتك ، فما تزالين تبهجين الأبصار ، بالتحدي آناء الليل والنهار ، وما تنفكين عن خطف الأنظار ، بتعذيبك لأبناء الفجار ، في السماء والأرض والبحار ، فمنتهى خيال هؤلاء المهزومين لا يمس حافة واقع ما تطبخينه ليل نهار من مأكولات شهية مٌدت لها موائد بهية . وحتى تطمئنين أكثر ألم ترينهم في سالف الطبخات وهم ينقنقون كدجاجة ركنت لديكٍ فحل ؟ ها هم يا عزيزتي لا ينقنقون الآن ؛ فالدجاجة زادت من تبرجها ، فزاد الديك تخبطا حتى قضى عليها تماما فلا نسمع لها صوتا ولا نرى منها فعلا ، فهدى الله هذا الديك المختل على فعلته ، بل جزاه خيرا ، فماذا يُجدي صوت الحيوانات وسمعهم ، ... ؟
لا عليك حبيبتي .. فما عايناه من ابنك المفتول ، من رهبٍ وذعر مهول ، يشق 
صفوفهم كهُمام يحمل الصمصام المسلول ، جعل قلب العدو كالمكلول ، فأصبح بغيظه كالمغلول ، فشدَّ وثاقه فأضحى كالمكبول، فلم يسطع حتى الفلول ، فتمنى الماء ودعا بالهطول ، فصب عليه الماء فأصبح كصوصٍ مبلول ، فما زال ابنك يزوره بصاروخ مرسول ، أرأيتم أعجز من هذا المشلول ؟ ألم يتعدَّ ذلك حد المعقول ؟ ألم يسمها ابنك العصف المأكول ؟ فلا عليك حبيبتي دعك الآن من أي مَقول .

وتتساءلين عن الدجاجة بعد هذا ؟ ففعل ابنك يجعل العقل يحار ، فيُبهت الديك وينهار ..
ألم أقل لك أن الديك المختل قد قضى على أعضاء الدجاجة المسكينة ؟
لا عليك يا حبيبتي .. لا عليك من شماتة شرذمة مختلة مرتزقة ، تحسب الدين بالدينار ، والمجد بالدينار ، والدنيا بالدينار ، لا عليك منهم سيخرجون أضغانهم ، ثم يلقون انتقام الواحد القهار .
ستبقين يا حبيبتي مصنعا للكبرياء ، ومعملا لقهر قتلة الأنبياء ، ونبراسًا لأمة نست أنها كانت مهدا للإباء .
تقبليني يا حبيبتي .. تقبلي مني هذه الكلمات ، فلا أملك بضاعة غيرها سوى الدعاء ، فتعلمين حواجز الدجاجة الخسيسة ، وانصياعها لذاك الديك المختل ،
لكنك ستبقين برغم أنوف الجبناء تمثلين طائفة الله ورسوله ، لا يغرك من يخذلك ، وستبقين تاجا للعزة .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق