]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العدل . . . . أساس الملك ! !

بواسطة: د. وحيد الفخرانى  |  بتاريخ: 2014-07-18 ، الوقت: 11:27:38
  • تقييم المقالة:

سلسلة المقالات الرمضانية  . .

 

-----------------------------

 

(3)  العَدلُ  . . . . أساسُ  المُلكْ  ! ! ( بقلم : د . وحيد الفخرانى ) .

 

--------------------------------------------------------------

 

قال تعالى فى كتابه العزيز :

 

بسم الله الرحمن الرحيم : " إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها ، وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل ، إن الله نعما يعظكم به  . . . . . "   صدق الله العظيم .

 

 

 

و مِصداقاً  لقول رب العالمين  . .

 

فإن العدل قيمة غالية ، وأساس متين ، تبنىَ عليه المجتمعات ، إن هى أرادت الدوام والإزدهار والإستقرار .

 

 

 

و من أجل ذلك . .

 

أمرنا المولى عز وجل ، بأن نقيم العدلَ بيننا ، فى كافة شئون حياتنا ، كى تستقيم الأمور ، ويُعطىَ كل ذى حق حقه ، فى العيش الكريم والحياة السعيدة .

 

 

 

و قد جعل الله العدلَ إسماً من أسمائه الحسنىَ . . وطالبنا بالحرص عليه أشد الحرص .

 

و هو الأمر الذى يعطى دلالة قوية على أهمية العدل ، ونشره بين الناس .

 

 

 

فيا أهل الإسلام . .

 

كونوا عادلين فى أحكامكم . .

 

كونوا قوامين لله ، ولو على أنفسكم والأقربين .

 

كونوا حريصين على إقامة العدل فيما بينكم ، وزنوا الأمور بالقسطاس المستقيم .

 

كونوا خاشعين لله ، قانطين ، فى أقوالكم وأفعالكم .

 

كونوا حاملى راية الحق والعدل ، كى تنصروا الإسلام و المسلمين . . إلى يوم الدين .

 

كونوا عدلاً . . تستقيمُ  لكم  الحياة . .

 

أو لن تكونوا أبداً . . .

 

 

 

اللهم قد بلغت . .

 

اللهم فاشهد ! !

 

و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . . .

 

 

 

 

                                    و إلى مقال آخر إن شاء الله .    

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق