]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

17 رمضان

بواسطة: محمد عبدالله طاهر  |  بتاريخ: 2014-07-15 ، الوقت: 21:04:43
  • تقييم المقالة:

شهداء 17 رمضان

استشهد اخويا و هو واقف على الحدود

قتله الجبان ساعه الاذان بكل برود

و هو لسه يادوب بيجرح بالتمر الصيام

دخل فى جسمه رصاص الغدر ضربه بيه الجبان

مش قادرين ننسى صورته خلت قلوبنا حطام

لا دخل دنيا و لا لسه عاشها كان ذنبه ايه الغلبان

مين يا ناس يقدر يصدق ان اللى قتل انسان

ده لا ضمير و لا عنده مبدأ ده من فصيل حيوان

ارهابى و قلبه طاوعه يقتتل فى 17 انسان

من حقده و عمى قلبه قتلهم فى 17 رمضان

ايه ذنب اهله ابوه و امه قلوبهم تحزن عليه

ده لسه دمه فى عقل امه مابتنمش الا بيه

لا عمر عدى و لا ايه النهارده دموعهم نازلة عليه

زى الميعاد ده  دفنوه النهارده و مبيفكروش الا فيه

مات حبيبهم و هو واقف على الحدود

قتله الجبان ساعه الاذان بكل برود

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق