]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

محراب العقل التائه

بواسطة: محمد حسن  |  بتاريخ: 2014-07-14 ، الوقت: 14:45:37
  • تقييم المقالة:

أمد قدميه أمامه بعد أن فرغ من صلاته بجوار محراب الإمام فأخذ يقلب بصره فى وجوه المصلين مابين قائم وراكع وساجد!

 

كم من حاجة يسأل هؤلاء؟

وكم من أمنية يتمناها هؤلاء؟

وكم من دعوة يدعو بها هؤلاء؟

 

هل فيها دعوة عامة الأمة والدين أم هى دعوات خالصة للذات؟!

 

هل شغلتهم الأمة أم أغرقتهم الغمة؟

 

اه لو اجتمعت قلوبهم على قلب رجل واحد لكنهم لايزالون مختلفون متفرقون رغم أنهم لرب واحد يصلون و يدعون ويرغبون ويرجون


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق