]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فررت من حتفى!

بواسطة: محمد حسن  |  بتاريخ: 2014-07-12 ، الوقت: 20:24:40
  • تقييم المقالة:

لم اهرب ولكنى فررت من مصيرى المجهول ووطنى المسروق المصبوغ المخضب بالخيبة واليأس

لا طعم للحياة

لا لون للسماء

لا رائحة فى الهواء إلا غبار الظلم والدماء

لا مكان لنوم هانىء غير مملوء بتقلبات وقلق وأرق متى تكسر الأبواب؟ وأنت غير مستعد للرحيل عن دفء الأولاد وحرارة أنفاسهم فى وجهك وأناملهم الضعيفة تحتضنك خائفين هم والخوف يعتصرك.

فوبيا الخوف وعدم الأمان غلفت الجو وسيطرة على المكان

والكراهية والحقد والتشفى  لطخت البيوت والجدران.

وكأننا انسلخنا من التاريخ لحقبة زمنية فى قاع سحيق لاعلاقة لها بالتاريخ الإنسانى لكنها مرحلة المسخ والسماجة فى كوكب من كائنات مخاطية لزجة بلا روح ولا قلب ولا وطن.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق