]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بنات أفكارى.!

بواسطة: baskota  |  بتاريخ: 2011-11-27 ، الوقت: 19:49:30
  • تقييم المقالة:

أكتب ألآف الكلمات وأعبر عن الأفكار
ولكن دائما هناك فكره حائره تستوطن
الكيان,لا تعبر الى أحبارى ولا تهدأ
داخل بنات افكارى.
تراقصنى وتحيرنى واحيانا تحزننى,
قد تكون غنوه للحياه أو رعشه قبل الممات,
لا أدرى فحواها ولا آرى مبتغاها,
ولكن فى الجوف مرساها,
فهى دندنه لنفس تحلم أن تراها!...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق