]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحلقة الثانية من فوازير زجلية للمتعة والتسية

بواسطة: ياسر شرف  |  بتاريخ: 2014-06-29 ، الوقت: 08:18:27
  • تقييم المقالة:

الحلقة الثانية:

 

 

 فى الاصل كان او فى الصورة دى فكرة واحدة وفزورة

 مهن اماكن او اشياء الحل ليها يحتاج لذكاء

 سهلة وموجودة فى حياتناواستخدامها كله فى ادواتنا

تفكير بمتعة وتسلية بصورة واضحة وزجلية

 كبير وصغير حيشارك بالفكر والحل كذالك

 دى مهنة صعبة تهد الحيل تتعب صاحبها نهار مع ليل

عايزة فى صحة ويد حديد ادواته فيها بتتنى حديد

معدن وصلب او حتى فولاز يشكله وكانه ازاز

 قضبان مناشر او سكاكين وسلاح ده ابيض عوده متين

 ابواب ورفرف عربيات قضب فلنكة للقطارات

 شبابيك كراسى كتير بتفيد واوانى ضخمة وكله حديد

 والنار فى ايده ريشة فنان بالمطرقة ويا السندان

 جبار فى عمله يهد جبال وقلبه ابيض بعمة وشال

والصعب بيلين ليه على طول لما بياكل جبنة وفول

 وتصنيعه يدوى مانستغناش بفلوس كتيرة اوحتى بلاش

والمهنة دى تبقى ايه ؟قولوا وشاوروا كده عليه؟

اكيد فهمتوا و عرفتوه و الحل يعنى كمان حطوه

 وتحية حلوة بقمر الدين وكل سنة وانتم طيبين.

 

مع تحيات الفقير الى الله ياسر شرف- كبير محررين مترجمين بقطاع الاخبار- الاذاعة والتلفزيون YSHARAF37@GMAIL.COM- 01005285578

 

وللمتابعة وقراءة الفوازير كاملة تابعونا على صفحة فوازير زجلية للمتعة والتسلية وهذا هو الرابط:

https://www.facebook.com/pages/%D9%81%D9%88%D8%A7%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%B2%D8%AC%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%B9%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B3%D9%84%D9%8A%D8%A9/253391351528842?ref=hl&ref_type=bookmark

 

دمتم بالخير واعملوا شير


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق