]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

الكاجو والاستفادة منه

بواسطة: اسرة القطاوى  |  بتاريخ: 2014-06-26 ، الوقت: 16:42:22
  • تقييم المقالة:

الكاجو هو نوع من المكسرات منشأه الأصلي البرازيل يتميز بفوائد رائعة منقطعة النظير فهو في الحقيقة متعدد المواهب فهو غني بالعناصر النادرة التي أصبحت فقيرة في غذائنا ويعتبر مصدرا هاما لتعويض هذه العناصر ومنها النحاس والمنجنيز والمغنيسيوم وكذلك الفوسفور , ففي الطب الشعبي في بلاده تستخدم مطحون الكاجو من أجل علاج لدغة الثعابين , كما أن زيت الكاجو يستخدم كمضاد للفطريات وكذلك يستخدم للتقرحات وأنواع مختلفة من الطفح الجلدي , وتشير الدراسات إلى أن للكاجو تأثيرا خافضا للحرارة ولذلك يمكن أعطاؤه للأطفال أو الأشخاص المصابين بارتفاع في درجة الحرارة بسبب التهاب في اللوزات أو غيره فذلك يساعد في تخفيض الحرار وتخفيف الالتهاب وقد أشرنا سابقا إلى الزنجبيل وإكليل الجبل في تخفيض الحرارة أيضا , كما أن الدراسات تشير إلى أن له تأثيرا مضادا للإسهال أيضا أما مستخلص الأوراق فقد أثبتت الدراسات أنه يثببط نمو عدد هائل من الجراثيم والفطريات أهمها المكورات العقدية Streptococcus mutans وهي الجراثيم التي تتسبب في حدوث تسوس الأسنان عادة , والكاجو كما هي المكسرات الأخرى غني جدا بمضادات الأكسدة التي تحمل تأثيرا مضادا للسرطان والشيخوخة داء ألزهايمر والباركنسون وتليف العدسة ( الماء الأبيض ) وتصلب الشرايين فكل هذه الأمراض قد ثبت تأثيرها المرتبط بعملية الأكسدة

 

والله ولي التوفيق
تحياتى
كوكى مشكوكى ا

يموخ


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق