]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تعزية في الموت السريري لنقابة أمانديس طنجة

بواسطة: Hassan Boudraa  |  بتاريخ: 2014-06-25 ، الوقت: 22:03:57
  • تقييم المقالة:


تلقت اللجنة ببالغ الأســـى و الحزن نبأ مقتــــل "العمل النقابي" بشركة أمانديس –طنجة- الذي اغتالته الأيادي المجرمة التي كانت قدوعدت برعايتــه و حفظ شرفه، و أنها الكفيلة لا غير و القادرة على السهر لضمان نموه و من ثم صونه، و لو كلفها ذلك التضحية بالغالي و النفيس،  لإعلاء شأنه و رفع رايته.

وما أن انتشر خبر مقتل "العمل النقابي" حتى سارعت اللجنة إلى التأكد من ذلك، فتبين بأن الضحية مات مقتولا بفعل لص انتحل صفة المسعف و المشرف و بمساعدة بعض المُلَوَّنِين أللا النقابيين من صيادي الفرص المستأجَرين الذين تسللوا إلى بيت الهالك بدعــوى تقديم المساعدة عفوا، لسرقة تركة الهالك، ليغتالوه بدم بارد ثم استخرجوا شهادة الوفاة زورا، قبل الوقاة (بـــلاغ: التخلي عن الاضراب) معلنين بذلك التنازل عن جميع المكتسبات النقابية عبر البحث عن مبرر يحفظ لهم ماء الوجه و يضمن بقائهم على رأس الهرم النقابي بأمانديس طنجة كَمَنْفَذٍ للكسب الغير المشروع، و كمحاولة للتغطية على فشلهم الذريع لجأوا إلى خُدْعَة الكذب (عادتــهم) بنقل الصِدام إلى وجهة لم و لن تكون طرفا في الصراع النقابي، و هي الجهة المفوِضة التي تُكِن لها اللجنة و معها باقي المستخدمات و المستخدمون بأمانديس طنجة كامل الاحترام و الــــتــــقــــديـــــر.

و اللجنة أمام واقع الحال تعزي نفسها و تعزي العمال جنود الجامعة الوطنية لعمال تزويع الماء و الكهرباء و التطهير مناضلات و مناضلي الاتحاد المغربي للشغل، و تدعوهم بالمناسبة إلى القصاص من القتلة المجرمين الذين باعوا دم الشهيد بثمن بخس، متنكرين بذلك لكل المبادئ و الأسس النقابية الهادفة، التي نستنشق نضالها داخل أسوار الاتحاد المغربي للشغل. المنظمة العتيدة و الرائدة و البعيدة عن التجاذبات خدمة للطبقة العاملة لا غير. و بهذه المناسبة الأليمة تدعــوا اللجنة الجامعة الوطنية لعمال توزيع الماء و الكهرباء و التطهير بالمبادرة إلى تدارك الموقف قبل فوات الأوان عبر الدعوة إلى عقد جمع عام لاسترجاع كرامة الميت الذي قضى بفعل الغباء النقابي المنبثق من المصالح الشخصية.

عن اللجنـــــة: محمــــد أمزيــــل

بتاريخ: 25/06/2014


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق