]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لك الله يا مرسي 237

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-06-24 ، الوقت: 23:06:43
  • تقييم المقالة:

 

 

434- يفضح القضاء المصري ويكشف الضوء الخضر لأمريكا :

 

بعد ساعات قليلة من مكالمة باراك أوباما رئيس الولايات المتحدة الأمريكية ، لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، وإعلان واشنطن دعمها الكامل للسلطة الجديدة في مصر، أصدرت محكمة جنايات القاهرة الأربعاء، حكمًا غيابيًا بحبس علاء عبد الفتاح وآخرين، 15 عامًا بجانب تغريمه مع باقي المتهمين 100 ألف جنيه، في أحداث شارع قصر العيني والمعروفة إعلاميًا بـ "أحداث مجلس الشورى".

 

 

 

التحايل في أبدع صورة

 

وقالت منى سيف، شقيقة الناشط السياسي علاء عبد الفتاح، إن قوات الأمن اعتقلت شقيقها وعبد الرحمن نوبي، أثناء تواجدهما أمام معهد أمناء الشرطة في انتظار دخول قاعة المحكمة، لحضور جلسات "أحداث مجلس الشورى"، بعد صدور حكم سجن جميع المتهمين 15 عامًا.

 

 

 

وقالت منى سيف، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، الأربعاء: "علاء ونوبي كانا عند معهد أمناء طرة، منتظرَيْن أن يؤشر القاضي على الحرس، فيسمح لهما بدخول القاعة لحضور جلستهما، فخرج لهما واحد من المباحث، وقبض عليهما".

 

 

 

وأضافت: "كانوا قدام المكان (معهد أمناء الشرطة)، مستنيين يتسمحلهم من القاضي بالدخول، يتحكم عليهم غيابي ويتقبض عليهم؟! همه دلوقتي في (حبسخانة) المحكمة".

 

 

 

ووصفت مني سيف الحكم بأنه التحايل في أبدع صورة، التحايل في أبدع صوره؛ حيث أكدت أنه لم يتم إعلامهم بالحكم، والحراسة اللي عليهم بيدعوا ان ما فيش حكم، ليه؟ "لأن لو في حكم غيابي وهم هناك والقاضي لسه هناك والرول لسه شغال بالقانون يلغي اللي عمله و يجدولهم لآخر الرول و يكمل إجراءات محاكمتهم عادي".

 

بس القاضي عايز يحكم عليهم غيابي من غير مرافعات ومواجهة شهود، وفي نفس الوقت عايز يضمن انهم يتحبسوا دلوقتي".

 

 

 

وأضافت "فيخطفوهم في المعهد، ويبقوا عليهم ساعات كتير لحد أما القاضي يخلص ويمشي، وأما يمشي يعلموهم بالحكم ويبقوا محبوسين رسمي ونبتدي بقى نمشي في إعادة إجراءات المحاكمة، وتحديد جلسة لهم بس كل ده يحصل وهم محبوسين".

 

 

 

العسكر لن يستثني أحدا

 

وبدوره قال حاتم عزام نائب رئيس حزب الوسط، إن الحكم علي علاء عبد الفتاح و 24 من رفاقه 15 عاما غيابياً من القضاء المدني الانقلابي، للتظاهر ضد محاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية، دون أن ينتظر الظالم المسمى خطأ "القاضي" حتى حضور محاميهم أو المتهمين انفسهم لقاعة المحكمة، لهو أكبر دليل إدانة لمنظومة انقلاب عسكري مستبد صار فيه القاضي المدني الطبيعي أبشع في ظلمه من القاضي العسكري الاستثنائي.

 

 

 

وأضاف عزام في تدوينة له عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" امتدت عسكرة الدولة بعد انقلاب 3 يوليو لتشمل حتى القضاء و منظومته التي كانت أحد "أذرع" الانقلاب العسكري".

 

وأوضح أنه لا يفرق المنقلب المستبد في قهره واستبداده و ظلمه بين مصري وآخر بحسب توجهه الفكري أو لونه السياسي.. ولن يستثني من هذا إلا الجبناء الصامتين او التابعين أو الفاسدين المتحصنين به.

 

 

 

واختتم عزام تدوينته قائلا: "الحرية لعلاء عبد الفتاح ورفاقه ..ولكل المعتقلين ظلما وزورا منذ انقلاب 3 يوليو إلى الآن ..الحرية للإنسان ..الحرية لمصر، سيسقط هذا الانقلاب العسكري الفاشي وستنتصر الثورة بإذن الله".

 

 

 

دائرة الإرهاب

 

ومن جانبه قال الناشط السياسي هيثم محمدين، القيادي بحركة الثوريين الاشتراكيين، أن دائرة الارهاب تحكم غيابيا بالسجن ١٥ سنة على علاء عبد الفتاح و٢٤ آخرين في قضية مجلس الشورى، رغم حضور علاء ونوبي.. الحرس يمنعهم من الحضور ثم يلقي القبض عليهما بعد الحكم !!

 

وأضاف في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "يسقط إرهاب الدولة ،، يسقط حكم العسكر".

 

 

 

"أيام سودا"

 

وأعلنت الناشطة السياسية نوارة نجم رفضها للحكم، مؤكدة أنها تفكر جديا في الهجرة خارج مصر بسبب هذا الحكم.

 

 

 

وكتبت نوارة على تويتر: "هي الأيام السودا دي ناوية تعدي ولا نهاجر؟ يطلعوهم وهيسيبوا لهم البلد.. وأنا كمان حاسيبها وأضافت:" الواحد يغور من هنا ازاي؟ أي اقتراحات؟ باسأل بجد، اصلي ما جربتش أحاول أمشي من هنا".

 

..................................................................

 

435- تعليق نجل مرسي على تنصيب السيسي : "خرج على قومه في زينته.. فبدا قبيحًا " :

في تعليقه على مراسم تنصيب عبد الفتاح السيسي رئيسًا لمصر، شدد أسامة نجل الرئيس المعزول محمد مرسي على أن ما وقع في الثالث من يوليو الماضي هو "انقلاب عسكري متكامل الأركان"، مؤكدًا أن الانقلاب "سيسقط بعز عزيزٍ أو بذل ذليلٍ ""
وكتب أسامة عبر صفحته على الفيسبوك يقول: "بما أنهم خلصوا رغي وأقسم الحلّاف المهين. طيب ....... إلي (ما) حصل في ٣ يوليو ٢٠١٣ انقلاب عسكري متكامل الأركان على الثورة ومكتسباتها والرئيس وشرعيته والدستور ونفاذه.
وأضاف أن "كل ما بني عليه (الانقلاب) من إجراءات هو مجرد استكمال شكلي لتنصيب الخائن وزبانيته حكما سال لعابهم عليه ككل الضواري الوضيعة التي لن ترقى أبدا لمقام الكواسر النبيلة".
وأكد أنه "سيسقط هذا الانقلاب بعز عزيز أو بذل ذليل "، مضيفًا : "خرج على قومه في زينته .... فبدا قبيحاً ".

يتبع : ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق