]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عيون

بواسطة: هبه عادل  |  بتاريخ: 2014-06-23 ، الوقت: 03:10:35
  • تقييم المقالة:

 

قصة قصيرة
ظلت واقفة مكانها تتأمل تلك العيون
التي كانت في يوماً من الأيام تنبض
حباً وحناناً ودفئاً تحدث نفسها أين
ذهب كل ذلك ماذا فعلت بنا الأيام
لتتحول عيون الحب إلي عيون من
زجاج ذهب كل ذلك أدراج الرياح
ليت الأمس يعود بكل ما كان
هبه عادل

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق