]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رابعة أرض الصمود

بواسطة: Negm Mesr  |  بتاريخ: 2014-06-22 ، الوقت: 22:09:19
  • تقييم المقالة:

رابعة يا أرض العز         ة والبطولة والصمود

أرضك عامرة بالحفاظ     والعلماء جاءوك حشود

جنودك فرسان أسود     هبـــوا يحمــــون الحدود

يبغون نصراً أو شهـ       ادةً يبغون جنات الخلود

تباً للثعالب تغتال الأطـ         ــهار الركع السجود

تباً للقاتلين يقتلون        ويحرقون أطفالاً كالورود

بعداً للفاسدين الخــ        ــــونة كما بعـدت ثمـود

حماك الله يا رابعة       من كل حاقد غادر حسود

أراد أن يدنسك أو        أراد بــك فـعـل اليـهـــود

ليحرق مسجداً ويـقـ     ـتل الحرة والناس شهود

ياااصلاح الدين أقبل.      ..أقبـل أقبـل بالجنــود

أم ترانا نكتفي النوح     والصرخ أو لطم الخدود

ما بال الأمة عاجزة        والصمت يســــــود؟

ونحن نقتل أو نحر        ق ونوضع في اللحود

فأين صرخة الحق          في وجه الحقود؟

غاظته الصلاة على       نبينا ..أيظنها التلمود؟؟

كلا ورب البرية           ومن خلــق الوجـــــود

إن الصلاة على النبي       نور في اليوم المشهود

طغى الكلب بغيه نسي          ما فعل قبله بنمرود

الوقح يظن ألن يموت         يوماً أو يرجع أو يعود

قد صدق قول سدنته          إنك كنزنـا المفـقــــود

لايدري أنه في قبحه         أقبح وأقذر من القـرود

أم نسي ما قد خان           وضيع من عقود أو عهود ؟

أم ظــــن الشعــــب           جباناً عاجزاً تمنعه القيود

صه أيها الكلب فالأُسْدُ      عن عــرينـــها تـــــــــزود

ما بال الحمقى ؟ يريدون      مـــنا السكــوت والقعـود

لا لن نسكت أبداً أبداً          ونقدم أرواحاً صـعـــود

وسنفضح فعل آل زايد     وآل صبــاح وآل سعـــــود

الذين خافــوا عـلـى          عروش عفــنــــة كـــــأُود

يا لهم من أغبياء            منذ أن كانوا في المهود

يخشون من شعب           تحرر من سجن ومن قيود

شعب لايقبل أن يهان        أو يذل أو يقاد بل يقـود

أو لا يعلمون أن الشـ         ـعب حر أبي عـنــود

أم ظنوا أن النفط يبقى      ولا زوال للمال والنقود

فسبحان من وهب النــ        ــعم هو يمنع أو يجــود

وهوناصر المظلوم دو      ماً فلن نخشى ظالماً جحود

يارب عليك بالطـــ           ـغاة وأعوان كلاب اليهود

يا رب فأهلكهم كما          أهلكت قوم عــاد وثمــود

واجعلهم عبرة وآية         لكل جبار غرته النقود

وأنزل على بلادنا         خيراً وسلاماً مستمر ممدود

وامنحنا قلباً خاشعا         بلا قسوة أو سواد أو جمود

واجعل راية الإسلام         خفاقة عالية بلا مــــرود

واجمعنا مع نبينا           على الحوض المــــــورود

وارزقنا شفاعته            وابعثه المقام المحـمــــود

واجمع شتات أمتنا           فهذاهوالأمل المنـشـــود


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق