]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يمنعنا كبرياؤنا

بواسطة: ساميه  |  بتاريخ: 2014-06-21 ، الوقت: 23:23:49
  • تقييم المقالة:
يقولون أنهم الأتعس ، أنهم مظلومين ، أنهم ليسوا محظوظين ؛ و يزعمون أن المشاكل لا تفارقهم ، و أن الدنيا لم تمنحهم و لو لحظة سعيدة ... يشكون عليك و ينوحون كالطفل المفارق أمه و على أتفه الأسباب .. و أنت الذي أذاقتك الدنيا مراراً ؛ صامت ؛ جامد ؛ مع ابتسامة حزينة ...  تواسيهم و النيران تلهب صدرك ، تواسيهم و قد أُشبعَ قلبك و الأحزان ؛ و لا تشتكي لأحد سوى لخالقك ... لم هذا التناقض ؛ لمذا يلزم الصمت من هو في أمس الحاجة للدعم و المساندة ، و يخفي أحزانه في قلبه ؟ و لم التافه هوالذي يظل يشكي من نملة إذا قرصته ؟
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق