]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انا اغني بربي الدي دوما معاي

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-06-21 ، الوقت: 00:37:54
  • تقييم المقالة:

قل مالي و جاهي خسرت بفقدانهما الحب و الحنان

قلبي المسكين تعدب و كبدي شحت تقطعت اوصالي لا احد من بناتي و لا من اولادي معاي

حبيبتي التي اخدت مكان امي هجرتني انام وحدي و الدموع اعمت عيناي

ربي الدي خلقني اعلم انه وحده الدي يعيش قواي

احس برضاه علي يواسيني ليخفف من شقاي

ادعوه ليلا نهارا في الصلوات التي فرضها علي فهي جزء من عملي الدي لا يمكنني التفريط فيه حتي بلوغ منتهاي

احبابي و خلاني بما فيهم اولادي و بناتي و حبيبتي لم يعودوا يعطونني وزنا اكثر من حيوان ابكي كالولايا

تشدني الغصة حتي كلامي يخرج  من فمي تناهيد تحكي حكاية

مسلسل في حلقات اولها و اخرها كره و حقد الدنيا التي اعيش  فيها زادت في اساي

حرام عليك يا دنيا عشت ايامك لا يوم واحد صاحبتني و مشيت معاي

اراك تمشي   مع غيري و تسخرين مني تريدين شقاي

لاني فقير غلبان لا عندي شىء امامي و لا وراي

تحبين الفاتنات يرقصن و الاغنياء يشترونهن سباي

انا اغنى من فاتناتك و اغنيائك بربي  الدي هو دوما معاي

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق