]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أبى حىّ

بواسطة: Aml Hya Aml Elhya  |  بتاريخ: 2014-06-19 ، الوقت: 04:51:29
  • تقييم المقالة:

عندما تعرف أن أباك حىّ   قبل موت أبى كنت أعلم أنه اقتربت لحظة الفراق (وقد سبق أن جربت حقيقة الفراق بعد وفاة أمى)لذا كنت لاأفوت لحظة ممكن أبقى فيها بجواره  اسمع أنفاسه أشعر بهيبته ...بحنانه...يملأ الأركان وما ما أراد الله كان ..وحدث الفراق وصبرنا وأسلمنا لأمر الله

ولكن   ماذا لو علمت أن أباك حىّ وردت تلك العبارة على أذنى من خلال مشهد درامى (أب غاب وجاءهم خبر وفاته ثم بعد فترة علموا أنه حى) للحظة تخيلت نفسى مكانهم

اغرورقت عيناى   وشعرت كأنى صغرت سنوات فأنا طفلة لها أب تناديه

تحتمى به

تتعلق بعنقه وتضمه

أبى حىّ

أعود أناديه فيجيبنى ويضحك

يزورنى بلا سبب غير الأنس بى

يحمل همى ويشاركنى فرحى...بقدر يفوقنى فيفرح بأولادى أكثر منى

أبى حىّ

رحمة الله عليك أبى ..كما ربيتنى صغيرة

ولكن هناك أباء كثيرون أحياء.... مازالوا أحياء ويغفل أبناؤهم قدرهم لايستمتعون وجودهم أبى ..وأباك لو كان عظم فى قفه ولكنه حىّ فهو عز وجاه هو ظل وسند

  أقول كلماتى هذه ليس جنون بتخيل المستحيل ولكن عظة لمن لديه أب فرقت بينهما الأيام لخلاف مع الأم ..أو لغربة ..أو أو إلخ

أقول لهؤلاء لك أب حىّ اغتنم حياته قبل أن يأتى يوم وتقول ليت أبى حىّ 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق