]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الملهمة

بواسطة: القادم  |  بتاريخ: 2011-11-27 ، الوقت: 00:29:59
  • تقييم المقالة:

                                                                    الملهمة

ملهمتي يلومني على فراقك القلب وما با اليد حيلة                       ولو كنت اكتب الأقدار لكتبت وصلا يطول به الزمان لا ينتهي

احبك مادام  في القلب نبض ووريد يجري به الدم                       والله لا أنساك وباقي في العمر لحظة حتى يستجيب المجيب دعوتي

يا قاضي الحاجات اقضي حاجتي وأنت قادر قرب لا بعاد               سبحانك أنت من بها ولعتني وأنت العالم كم من البعد النفس تكتوي

يا شروق الشمس ووجه البدر وصفاء السماء اعلمي                    أن القلب بعدك أغلق بابه والروح كفت عن الهوى والنار تحرق مهجتي

آه يا ربيع العمر لو تعلمي كم أذاقني الشوق طعم مره                    اشد من شوق رضيع إلى ثدي أمه   ومن الدمع سيرت انهارا من مقلتي

ما زادني البعد إلا هيام  وما  في خاطري ميول لغيرك                 وجدت الوفاء لعشقك عبادة وما للعشق ذنب في ديانتي

نطق حتى الحرف في دفتري وآنا اكتب عنك غرام                      وصرخت مني وسادتي وآنا احضنها باكيا من حرقتي

كلما اقبل الليل بسواده رأيتك نجمة ساطعة في سماءه                    وإذا ما الصبح اقبل بعده كان ضياء ذكراك يداوي مصابي وعلتي

لم أجد في الدنيا لي موضع بعد غيابك سوى طيف وجهك               المنحوت على جدار عظامي يلهمني الصبر ويخفف من وحشتي

إن كان للمرء أمنيات يحلم في يوم أن تقضى وتحقق له                ولا حلم لي إلا أن تكوني نهاية العمر وانطق على حضنك شهادتي

                                                                                                       


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق