]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صرخات مشاعر سجينة

بواسطة: Najlae  |  بتاريخ: 2014-06-15 ، الوقت: 23:46:05
  • تقييم المقالة:

احساس مروع لم يفارقني منذ ام وقعت عيناي احدى على متبقيات الماضي....نبضات قلبي تسارعت،احاسيسي توترت،وحرارتي ازدادت، اسئلة تسأل نفسها.....لا أعرف كيف كنت على يقين انها من الماضي ؟؟؟؟وقفت كثيرا متأملة حائرة لكن صوت بذاخلي دفعني لالتقاط ذلك الرسم الذي اثار فضولي ،بالفعل انها ذكرى لشخص لطالما كان سندي في جميع الأوقات خلال فترة من فترات حياتي فاصبحت مجرد ذكريات......عدت الى عملي،لكن صرخات أعماقي لم تصمت،لم تهدأ،كأنها بركان سنفجر، فتهت وسط متاهات لا أدري ما هي!!!!

أتذكر كيف كان موقفي منه لأول مرة رأيته،لم اطقه من دون اي سبب.....ثم كيف شاءت الأقدار ان نتواصل عبر مواقع التواصل الاجتماعي ونتضاد ونتناقش لأسفه الأشياء فتسببنا في زلزلت أفكار كل معارفي وتشويشها،لكن تغيرت الامور فصرنا أصدقاء مقربين جدا من دون اي حسبان بعد لقاء تبين من خلاله مدى التوافق الذي جمعنا في مختلف الأراء.....ذلك الشخص ساعدني فأسعدني،لقد كان ينزعج لصمتي، يقلق لغيابي ،يواسيني في وحدتي ، يفاجئني في حزني ،يشاكس في هدوئي ،يزعجني في فرحتي ويحمني عند خوفي.اكتشفت فيه جوانب خفية أدهشتني، لأنها لم تكن ظاهرة عليه عندما أطلقت عليه في احدى المرات"غريب الأطوار"،عشت معه شخصية البدوي الغبي ، الأحمق البساطة ،وجدت فيه روح المرح والضحك،مزعج.....بصدق كان يومنا ذاك مليئا بالاحداث الغريبة رغم بساطته. بيد هذا لم يدم طويلا لأن صديقي تخلى عني في احدى الظروف القاسية جدا من دون سبب فعلمت فيما بعد أن قلبي ينبض له دون دراية مني (ليس مهما).....لن أنكر انه بفضله توطدت علاقتي بأمي رحمها الله رغم اننا نعيش تحت سقف واحد لكن قضيت معها أفضل ايام حياتي وعاشت معي اواخر شهور من عمرها ففهمتني ثم تركتني......

أرى انه لا شيء يوجعني أكثر من فراق أحبتي فذكرياتهم تسكن كل كياني وتمتلك احاسيسي.....استيقظ وانام على تفاصيل كل يوم أمضيته معهم.......هي عزائي الوحيد منهم،هي برائتي التي اندثرت فجعلت مني انسانة اخرى.....احمل كل رماد الماضي معي اينما رحلت وارتحلت لطالما ظل يدعمني في ضعفي ان صح القول فهو سر قوتي وبرودتي في مواجهة العقبات بل في طريقة التعامل مع قلبي وعقلي المتخاصمان حاليا .....

شكرا لأي شخص ترك بصمته في حياتي فلا تقلق انا بخير رغم تجاهلي لبعضكم ،شكرا للذكريات الجميلة والمرة على منحي القوة......شكرا لك ايتها الحياة على الهدايا.....وكفاكي يا مشاعري صراخا فلقد عفوت عنك.......

 

 

c

 

 

 

Najlae

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق