]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الغاز الصخري والغباء البشري

بواسطة: Kaki Matmat  |  بتاريخ: 2014-06-15 ، الوقت: 00:38:56
  • تقييم المقالة:

قد لفت انتباهي هده الايام كثرة الحديث عن استخراج الغاز الصخري في الجزائر فهناك من يؤيد الفكرة وله اسبابه في دالك ومن يعارض الفكرة وله ايضا اسبابه في دالك وانا في حديثي اليوم لن اكون مع طرف على حساب طرف اخر لانني ساكون الخاسر الوحيد بينهم فكل واحد منهم يقاتل من اجل حصته من الكعكة فالدي لم تكن حصته في كعكة الغاز الطبيعي كفاية اراد ان ينتقل الى الخطة B واما من كانت حصته في كعكة الغاز الطبيعي كبيرة فهو بطبيعة الحال يريد المحافظة عليها واما انا فلا املك لا ناقة ولا جمل في هدا الصراع فانا همي الوحيد هو استخراج الغباء المتاصل في رؤوس المسؤولين عندنا والدي كلفنا اكثر مما يكلفنا استخراج الغاز الصخري وكانت اثاره على الشعب اكثر فتكا من اثار استخراج الغاز الصخري على البيئة كما يقول معارضوه فانا لا اعرف لمادا اعلنو عن هدا المشروع في هدا الوقت ولمصلحت من فلا هو افاد السلطة في شيء بل فتح عليها باب كانت هي في غنى عنه فالجزائر تتوفر على احتياطي ضخم من الغاز الطبيعي لدالك فهي ليست بحاجة الى الغاز الصخري في هدا الوقت والجزائر تعيش في بحبوحة مالية اي انها لا تبحث عن مورد ثاني لجمع الاموال فلم يبقى ادا سوى احتمالين اخرين وان تحققا فسيبينان كمية الغباء الموجود في رؤوس الساسة عندنا والدي لن يستطيع اخراجه سوى دود القبر الاحتمال الاول هو ان يكون عربون محبة لولي نعمتهم وهو فابيوس الدي غط في نوم عميق اثناء شرحهم له لاحد المشاريع في الجزائر لانه وانا متاكد من هدا يعرف المشروع احسن ممن يقوم بشرحه له وهدا السبب الاقرب بحكم معرفتي بغبائهم وكدالك ولائهم اما السبب الثاني وهو ادهى وامر هو ان يكون هناك صراع داخل اجهزة الدولة حول الولاء لفرنسا ام لروسيا والمعروف ان العسكر في الجزائر يميل الى جانب روسيا اما السياسيون فيفضلون فرنسا وما تعرفه اوروبا اليوم من صراع بين روسيا وفرنسا في الازمة الاوكرانية قد تكون هده رسالة تطمين الى اروبا بان الغاز الجزائري موجود في حال قررت روسيا قطع الغاز عن اوروبا وهدا هو اكبر غباء يمكن ان يرتكبه المسؤولون عندنا فلمادا يقوم المسؤولون عندنا بزجنا في حرب ليست حربنا وصدق من قال (يفعل الغباء بصاحبه مالا يفعله العدو بعدوه )


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق