]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مفهوم النفس عند أبي حيان التوحيدي

بواسطة: الباحث والشاعر: حسن حماني  |  بتاريخ: 2014-06-10 ، الوقت: 09:11:57
  • تقييم المقالة:

     يروى أن أبا حيان التوحيدي قال، قال بعض الفلاسفة: إذا تصفحنا أمر النفس لحظناها تفعل بذاتها من غير حاجة إلى البدن،لأن الإنسان إذا تصور بالعقل شيئا فإنه لا يتصوره كما يتصور الألوان بالعين والروائح بالأنف، فإن الجزء الذي فيه النفس من البدن لا يسخن ولا يبرد ولا يستحيل من جهة إلى جهة أخرى عند تصوره بالعقل، فيظن الظان أن النفس لا تفعل بالبدن، لأن هذه الأمور ليست بجسم ولا أعراض جسمية.

                                                            الإمتاع والمؤانسة،ص135.

 

    وأشار أبو حيان التوحيدي إلى أن النفس جوهر لا عرض، وحدّ الجوهر أنه قابل للأضداد من غير تغير، وهذا لازم النفس، لأنها تقبل العلم والجهل، والبر والفجور والشجاعة والجبن، والعفة وضدها، وهذه أشياء أضداد، من غير أن تتغير في ذاتها، فإذا كانت  النفس قابلة لحد الجوهر، وكان كل قابل كدّ الجوهر جوهرا فالنفس إذا جوهر.         

                                                               الإمتاع والمؤانسة،ص136.                                                         


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق