]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اين الشرفاء من ابناء العراق

بواسطة: الابرياء  |  بتاريخ: 2011-11-26 ، الوقت: 10:50:23
  • تقييم المقالة:

رسالة الى ذوي الشهداء ضحايا تنظيم القاعدة الارهابي

في شهر تموز عام 2011 قام الانتحاري ( مهند حامد ذياب الجبوري ) بتفجير عجلة نوع كيا باص يقودها بنفسه أمام منزل محافظ الديوانية أدت الى استشهاد عدد كبير من المواطنين وما زالت جثة الانتحاري في الطب العدلي في مستشفى الديوانية العام وفي شهر آب 2011 قامت مجموعة في محافظة بابل بالهجوم على محلات الذهب وقتل عدد منهم وسرقة المصوغات الذهبية وبعد الاشتباك مع القوات الامنية التابعة الى المحافظة
أدت الى قتل أثنان من الارهابيين والقاء القبض على اثنان منهم
احدهم يدعى ( مصطفى حامد ذياب الجبوري ) شقيق المتهم ( مهند ) وبعد مرور 10 أيام تقريبا القى القبض على المجموعة المسؤولة عن تفجيرات جوازات كربلاء
حيث ان ابرز قيادي في المجموعة هو المتهم ( محمد حامد ذياب الجبوري ) شقيق المتهمين أعلاه مع العرض ان شقيقهم الرابع المدعو ( رسول حامد ذياب الجبوري ) معتقل حاليا
بعد ان ضبط بحوزته معمل لتصنيع العبوات الناسفة والعجلات المفخخة في منطقة المدائن والقوة المنفذة لواء 55 فرقة 17
حيث ان جميعهم من سكنة منطقة عرب جبور في بغداد
علما ان شقيقهم الخامس المدعو ( شاكر حامد ذياب الجبوري )
هو الذي اعتقل لصدور مذكرة قبض بحقه وفق المادة 4 ارهاب
من قبل الشرطة الاتحادية حيث ضبط بحوزته كمية كبيرة من العبوات في منطقة عرب جبور قرية المضانيك وبعد الادلاء بأعترافاته وثبوت تورطه انتحر نفسه داخل السجن وامام انضار المعتقلين البقية وهنا جاء دور
الاستاذ ( طارق الهاشمي ) وانتفض بكل قواه وجوارحه
فاتحاً دعوة ضد الضابط المسؤول عن اعتقاله مع نسخة الى حقوق الانسان بعنوان ( صرخة مضلوم ) فهل هذه العائلة الاجرامية التابعة الى تنظيم القاعدة الارهابي بل من أبرز قيادات التنظيم تستحق اهتمام ورعاية السيد النائب أم ان هذا ديدنه
بالذود عن دولة العراق الاسلامية ومجرميها
فأين سيادة النائب من ذوي الشهداء وضحايا الارهاب
وبالاخص ضحايا هذه العائلة المجرمة التي فتكت بالابرياء
 

 

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق