]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مراجعات في الخطاب الاسلامي : بين الاستراتيجية والتكتيك

بواسطة: بوقفة رؤوف  |  بتاريخ: 2014-06-06 ، الوقت: 19:45:30
  • تقييم المقالة:

مراجعات في الخطاب الاسلامي :

11 بين الاستراتيجية والتكتيك

                حدث خلط كبير بي المنظومة الاستراتيجية ( الثوابت ) وبين الأسلوبية التكتيكية المتنوعة (المتغيرات) في الخطاب الاسلامي فاصبح الثابت متغير والمتغير ثابت وانتقل هذا الخلط الى الاهداف العامة ووسائل تحقيقها , فأصبحت الوسيلة عند البعض هدف في حد ذاته واصبح الهدف عند البعض آلاخر شعار تكتيكي فتحول الهدف الى مجرد وسيلة
لذلك وجب ازالة اللبس في المنظومة الفكرية للخطاب الاسلامي وفصل الاستراتيجي منه من التكتيكي ثم تجسيد ذلك عمليا عن طريق التطبيق الرشيد , فكم من خطاب اسلامي اتهم بالتخوين و النفاق وأسيء الظن بمواقفه وذلك بسبب الخلل الفهمي والعملي بين الاستراتيجية والتكتيك في المنظومة الفكرية والتطبيقية للخطاب الاسلامي .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق