]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

(71) الشعب ياسادة _ مقال الكاتب الصحفى الكبير والفنان التشكيلى : محمد سراج - سكرتير التحرير بجريدة المساء _ عندما يأتى المساء

بواسطة: محمد سراج  |  بتاريخ: 2014-06-06 ، الوقت: 16:57:23
  • تقييم المقالة:

المقالات      عندما يأتي المساء الشعب يا سادة   بقلم: محمد سراج     5/15/2014 2:41:31 PM     ذاكرة الشعب لا تنام يقظة علي مدار الأعوام وبالذات الشعب المصري أقول هذا الكلام ونحن علي اعتاب انتخابات رئاسية خلال أيام أراهن علي الشعب المصري.  أخشي ما أخشاه في هذا الرهان أن يتحول الأمر إلي مظاهرات أو يترجم إلي اضرابات أو وقفات احتجاجية لا جدوي ولا طائل من ورائها سوي تمزيق الجسد المتعب من كثرة المطالب بلا عمل ولا إنتاج .. وبطبيعة الشعب المصري وفطرته يتوقع الاحداث من كثرة ما مر به من فتن ووقيعة وبالرغم من أنه مازال في سنة أولي حرية وحيث يختار رئيسه لأن المطالب باتت واضحة وضوح الشمس..  الشعب يريد رئيساً ينتمي للشعب دون غيره لا يريد رئيساً ينتمي لحزب معين أو جماعة بعينها أو مؤسسة كل ولائه لها علي أساس أنها صاحبة الفضل عليه في حصد الأصوات وفي بفوزه بكرسي الرئاسة .. هنا أقول: الفضل كله لله ثم لهذا الشعب في المرحلة القادمة يجب أن يكون شغل الرئيس القادم وشاغله هو الشعب دون غيره يستمد شرعيته منه ويقوي ظهره بأفراده ويعطي كل الحقوق لمواطنيه لكي يتمتع هذا الشعب بثمار هذا الوطن.  هذا الشعب مفجر الثورات يجب أن يتحرك بجوار الرئيس لكي تدور عجلة الإنتاج من جديد.. وهذا هو الطريق للاصلاح وتحقيق المطالب كما يجب أن نشارك جميعاً في تهيئة الاجواء لكي تمارس الشرطة دورها في حماية الوطن لأن الأمن شرط للعمل بعيداً عن المعوقات.  الطريق واضح وعلينا مواجهة أي معوقات فمصر لن يبنيها إلا سواعد ابنائها. 

Articles

  When evening comes People sirs

  By: Mohammad Siraj     5/15/2014 2:41:31 PM

    Memory of the people do not sleep vigilance over the years, and especially the Egyptian people say this and we are on the cusp of a presidential election in a few days I'll bet on the Egyptian people. My worst fear in this bet to turn up to demonstrations or translates to strikes or vigils no point nor futile Swe tearing flesh tired of the frequent demands no work, no production .. and the nature of the Egyptian people, and his nature is expected events of much of what has passed through the mesmerized and drive a wedge and although it is still in the initial years and the freedom to choose where his boss because the demands are clear and crystal .. The people want the president belongs to the people without the other does not want to head belongs to a particular party or a particular group or institution all his loyalty to her on the grounds that they Her credited it to harvest votes in defeating chair presidency .. here I say: all the credit to God and to the people at the next stage should be be filled next president and concern is other people without it derives its legitimacy and strengthens the back with its own and gives all rights to its citizens in order to enjoy the fruits of the people of this country. This bomber revolutions people must move next to the President in order to spin the wheel of production from new .. and this is the way to achieve reform and demands as it should all participate in creating the atmosphere in order to exercise the police role in protecting the homeland security because the requirement to work away from obstacles. The road is clear and we have to face any obstacles. Egypt will not only built by the arms of her sons.


http://www.almessa.net.eg/main_messa.asp?v_article_id=140868#.U5H6znJ_vGA

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق