]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شهادة تقدير

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2014-06-05 ، الوقت: 21:55:47
  • تقييم المقالة:

 

..........................

 

نفدت حروفى 
و اعتلى قمة الهرم خوفى 
غيمة تعتلى أفكارى 
جرح هناك يكبل قطوفى 
أتناسى ألمى 
لكن لم ينفض جرحى ينزف 
أتناسى جرحى 
لكن لم يزل هناك انكسار يداهمنى 
يزيد من مخاوفى 
و تظاهره ظروفى 
صنيعا من كل لون أتيت 
عفوا عن خصومى بذلت 
لكن شيئا من الألم 
يقاتلنى من صفوفى 
أهى الخيانة ؟
إى و ربى هى 
وهى السر
لنفاد حروفى 
تطعننى بخنجرها المسموم 
بعد حب لها موسوم 
مساعىَّ إليها كثيرة 
لكنه الخنجر المسموم يزيل 
عن وجهها كل الوسوم 
بعد وفائى لها 
تضحى بى 
من اجل من وزن له 
حتى أصبح الحرف 
من حينها كالمحموم 
شكرا جميلتى 
على هذا الجهد المبذول...
.............................................
احمد محمود إبراهيم محمد

و شهرته : أحمد المليجى 


آثار عاشق 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق