]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

(72) إدارة الأزمات لمواجهة المشاكل _ مقال الكاتب الصحفى الكبير : محمد سراج _ سكرتير التحرير بجريدة المساء

بواسطة: محمد سراج  |  بتاريخ: 2014-06-05 ، الوقت: 21:35:14
  • تقييم المقالة:

المقالات      عندما يأتي المساء إدارة للأزمات لمواجهة المشاكل  

بقلم: محمد سراج     5/6/2014 4:20:24 PM    

  لا يصح بأي حال من الأحوال ونحن علي أعتاب القرن الواحد والعشرين ان نعيش علي التخمينات والاحتمالات ونتجاهل الطفرة الكبيرة في عالم التكنولوجيا والاتصالات علي مستوي العالم التي جعلت منه كرة صغيرة أو قرية صغيرة بمعني أوضح وأشمل ويتعين ان نستغل هذه الإمكانيات في مواجهة المشاكل التي نعاني منها وأن تكون لدينا إدارة للأزمات تتولي هذه المسئولية حتي لا تتفاقم المشاكل دون ان نري لها حلولاً حاسمة.  هذه الإدارة يجب ان تتشكل من خبراء في كل المجالات سواء كانت اقتصادية أو سكانية أو اجتماعية إلي غير ذلك من الشئون التي تتعلق بمسيرة الحياة اليومية. وأن يتولي هؤلاء الخبراء بحث كل الأزمات التي تطرأ في أي قطاع من القطاعات وان تكون لديها رؤية لحلول واقعية وبأسلوب علمي بحيث تتم مواجهة أي أزمة في البداية وان تكون هناك رؤية لكل ما يحيط بالمجتمع من أزمات. هؤلاء الخبراء لدينا منهم رجال يتمتعون بالكفاءة والمعلومات وعلي أتم استعداد للمساهمة في إدارة الأزمات وكل ما يتعلق بمسيرة الأزمة في مختلف المجالات.  في مقدمة هذه الأزمات التي يجب ان تتصدي لها هذه الإدارة مشكلة العشوائيات التي تعاني منها المناطق الشعبية في القاهرة الكبري ومختلف المحافظات وتؤرق الأجهزة التنفيذية وهناك أيضاً مشكلة السيول التي تتكرر كل عام والتي لا تجد مواجهة تتضمن الاستفادة من هذه المياه التي تذهب إلي البحر سدي بالاضافة إلي الاخطار التي تهدد المنشآت واصابة المنازل والمزارع بالتلفيات. وذلك علي سبيل المثال لا الحصر.  اعتقد أن هذه الإدارة أصبحت ضرورة ملحة في حياتنا لمعاونة الأجهزة التنفيذية والمحليات في أداء مهمتها وذلك لتقديم أفضل الخدمات للوطن والمواطنين.

Articles   When evening comes Management of crises to face

 

problems   By: Mohammad Siraj     5/6/2014 4:20:24 PM       Not true in any way and we are on the threshold of the twenty-first century that we live on guesses and probabilities and ignore the big boom in the world of technology and communication in the world that made him a small ball or a small village in the sense clearer and more comprehensive and should take advantage of these capabilities in the face of the problems that we have, and that we have the management of crises take over this responsibility so as not to worsen the problems without seeing her critical solutions. This administration should be composed of experts in all fields, whether economic, social or demographic to other affairs related to march everyday life. These experts, to take a look all the crises that occur in any of the sectors that have the vision to realistic solutions and scientific manner so that the face of any crisis in the beginning and there will be seeing all 
that surrounds the community of crises. These experts have them men are competent, information and more than willing to contribute to crisis management and everything related to the march of the crisis in various fields.   In the introduction to this crisis that must be addressed by this administration the problem of slums suffered by the popular areas in Greater Cairo and various provinces and haunted by the executive, there is also the problem of floods that recur every year and you do not find the face include the benefit from this water that flows into the sea SDE addition to dangers that threaten plants and wounding homes and farms Baltlviat. And so on, but not limited. I think that this administration has become a necessity in our lives to help the executive agencies and localities in the performance of its mission in order to provide better services to the homeland and citizens.


https://www.youtube.com/watch?v=o5Nhkk7BGVs

http://www.masress.com/almessa/243545

http://www.almessa.net.eg/main_messa.asp?v_article_id=143545#.U5DPunJ_vGA

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق