]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دور الدولة في اسناد المهددين من قبل الارهاب

بواسطة: قصي طارق qusay tariq  |  بتاريخ: 2014-06-03 ، الوقت: 22:11:38
  • تقييم المقالة:

 

 

مازال آلاف من ذوي ضحايا الارهاب يعيشون في ظروف صعبة، وتتعرض عائلاتهم لحالة التهديد ، وبخاصة تلك التي فقدت معيلها وما تزال تسكن في نفس المكان . ولطالما كانت هناك دعوات بضرورة منحهم رواتب وامتيازاتلحمايتهم .

 

قد يتعرّض مهددين من قبل الارهاب  ، بسبب تعاملهم مع المحكمة، لخطر وشيك يهدّد بإلحاق أذى جسيم بهم أو يهدّد حياتهم. وفي هذه الحالات، يجوز للمدعي العام أو لمحامي الدفاع أو للممثّل القانوني التقدم بطلب إلى رئيس قلم المحكمة لإدخالهم في برنامج الحماية ثمّ تغيير مكان إقامتهم

 

الحكومة   ملزمة باتّخاذ تدابير فعّالة وكافية لضمان أمن المهددين من قبل الارهاب   وسلامتهم وحمايتهم، وللحفاظ على سرّيتهم.

 

ستطيع المحكمة   أن تطبّق عددًا من تدابير الحماية التي تضمن تمكين المهددين من قبل الارهاب  من الإدلاء بشهادتهم أمامها بلا خوف على سلامتهم وأمنهم وسرّيتهم.

 

وتهدف تدابير الحماية عمومًا إلى الحفاظ على سرّية هويّة المهددين من قبل الارهاب  . وهذا يعني أنّ الاطّلاع على هويّة المهدد  يقتصر على الفرقاء المشاركين في الإجراءات والمتّهمين. ويجوز للجمهور الاطّلاع على الشهادة التي يدلي بها هذا المهدد ، ما لم يقرّر القضاة خلاف ذلك حمايةً لهويّته.

 

وقد تتضمّن تدابير الحماية هذه ما يلي: استخدام اسم مستعار: يُشار مثلاً إلى المهدد  باسم المهدد  ألف

 

تحوير صورة الوجه: تُحوّر صورة المهدد  رقميًا حتّى يتعذّر التعرّف عليه من البثّ العلني للإجراءات

 

تحوير الصوت: يُحوّر صوت المهدد  رقميًّا حتّى يتعذّر التعرّف عليه من البثّ العلني للإجراءات

 

عقد جلسة سريّة: يُدلى بالشهادة في حضور الفريقين (الدفاع أو الادّعاء العام) والمشاركين في قاعة المحكمة. ولا تُبثّ وقائع الجلسة علنًا، ولا يسمح للجمهور بمتابعة هذه الشهادة من شرفة الجمهور في قاعة المحكمة

 

جَبُّ السجل العام: تُشطب من محضرجلسة المحكمة الصادر علنًا المعلومات التي تتعلّق بالمهدد  المحميّ والتي يمكن أن تؤدّي إلى الكشف عن هويّته

 

الإدلاء بالتهديدات عبر وصلة الفيديو: يجوز للمهدد أن يدلي بشهادته عبر وصلة الفيديو المأمونة من دون الاضطرار للحضور إلى قاعة المحكمة

 

فرض القيود على الكشف: يجوز للغرفة أن تحدّد الوقت الذي يمكن فيه للادّعاء العام أو الدفاع الاطّلاع على هويّات شهود الفريق الآخر. ويهدف هذا التدبير إلى الحّد قدر الإمكان من تداول مواد حسّاسة وما قد يترتّب على ذلك من مساس بها

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق