]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

مصريون في الجزيرة القطرية

بواسطة: حسين مرسي  |  بتاريخ: 2014-05-29 ، الوقت: 21:28:07
  • تقييم المقالة:
مصريون في الجزيرة القطرية !!

بقلم : حسين مرسي

نعيب على الجزيرة القطرية أنها تهاجم مصر ولا تبث على شاشاتها إلا ما يعارض النظام المصري وترفض الثورة المصرية التى فاقت أعداد من نزلوا فيها إلى الشوارع كل أعداد من خرجوا في تظاهرات أو مسيرات أو ثورات على مستوى العالم ليصل العدد لأكثر من ثلاثين مليونا من المصريين الرافضين لحكم الإخوان وممثلهم الرسمي محمد مرسي ومن حوله من أمثال الشاطر والبلتاجي والعريان وقبلهم المرشد وحماس وإيران .. كل هؤلاء رفضهم المصريون وخرجوا في ثورة غير مسبوقة وبأعداد لم تظهر في مكان في العالم غير مصر

ورغم ذلك فالجزيرة ومن على شاكلتها من إعلام مؤيد للشرعية – من وجهة نظرهم – لايريدون الاعتراف بشرعية الشعب وشرعية الشارع المصري الذي رفضهم ورفض عمالتهم وخيانتهم للبلد الذي فتح أبوابه لهم فباعوه وتآمروا على تقسيمه سعيا لبناء الوطن الجديد لهم والذي لايقتصر على حدود دولة بل يتجاوز إلى أبعد من ذلك بكثير .. ولو كان الأمر كذلك لأيدناهم ولكنهم يريدون بناء وطنهم الأكبر على أنقاض مصر وعلى حساب حدودها التاريخية أما الجزيرة وما تراه وتعرضه عن مصر ليل نهار وتحاول إقناع العالم بأن مصر كلها تعج بالتظاهرات الرافضة للانقلاب وأن شوارع القاهرة وبقية المحافظات تشتعل رفضا لما حدث في 30 يونيو .. وأن المصريين جميعا على قلب رجل واحد يهتفون بعودة المعزول مرسي إلى الحكم لأنه الرئيس الشرعي قناة الجزيرة نعلم حقيقتها والعالم كله يعلم أنها قناة مخابراتية تعمل وفق منظومة تحركها أجهزة مخابرات أجنبية وصهيونية تعمل كلها لتفييت المنطقة العربية وتدمير جيوشها كما فعلت مع الجيش العراقي وقسمت العراق وكما تفعل في الجيش السوري وكما فعلت من قبل مع السودان وقسمتها إلى شمال وجنوب تمرح فيه المخابرات الإسرائيلية .. وكما فعلت في ليبيا التي أصبح أصبحت مرتعا للإرهابيين الآن مما دعا الجيش الليبي للتحرك واتخاذ نفس الخطوات التي اتخذها الجيش المصري الذي يصفه إعلام الجزيرة بالخونة الانقلابيين كل هذه الحقائق نعلمها ويعلمها العالم كله .. ولكننا في الحقيقة نتغافل عن حقيقة مهمة للغاية .. وهي أنه حتى ولو كانت الجزيرة مجرد قناة تملكها الحكومة القطرية وتحركها الخابرات الأمريكية والإسرائيلية إلا أن كل العاملين فيها مصريون .. نعم مصريون سواء من كانوا يعملون في قطر ويبثون سمومهم من الدوحة لينشروها في مصر والعالم ضد مصر ..أو شبكة المراسلين الموجودين في مصر والذين طاردتهم الشرطة أكثر من مرة وألقت القبض على بعضهم كما حدث في خلية الماريوت التي كانت تبث سمومها من حجرة في الفندق .. ورغم القبض على أعضائها وهم جميعا مصريون إلا أن البث مازال مستمرا والسموم القطرية مازالت مستمرة في البث من كل مكان على أرض مصر .. فإذا خرج العشرات من مؤيدي الإخوان في القاهرة تحولوا بقدرة قادر إلى الآلاف التى يعلو هديرها ويهز أرجاء العاصمة ويقض نوم النظام الحاكم في مصر .. وإذا خرجت مسيرة في الإسكندرية قالوا إن الآلاف يتظاهرون ضد الانقلاب في عاصمة مصر الثانية .. وإذا خرجت مجموعة من طلبة الإخوان فيما يسمونه زورا بالمسيرات السلمية ليهاجموا الشرطة بالمولوتوف والخرطوش والشماريخ يخرج المصريون العاملون بالجزيرة ليقولوا أن الشرطة تعتدي على مسيرات الطلبة السلمية وتقتل منهم الأبرياء وتحولهم إلى شهداء .. فيتحول البلطجي فجأة إلى شهيد كما حدث في أحداث يناير من قبل وسقط اللصوص والبلطجية أمام أقسام الشرطة  فتحولوا إلى شهداء وقبض أهالي البلطجية مئات الآلاف من الجنيهات مقابل الشهادة المزعومة بعد أن تحول البلطجي والحرامي إلى شهيد .. هكذا يفعل المصريون بالجزيرة أو الخونة بالجزيرة القطرية عندما يحولون الكذب إلى حقيقة والزور والباطل إلى حق .. وإذا كنا نعيب على الجزيرة ومسئوليها أنهم يهاجمون مصر ويقلبون الحقائق فعلينا أولا أن نعيب على المصريين الذين يعملون بالجزيرة ويقدمون مصر لهم على طبق من ذهب .. مقابل الدولارات التي يحصلون عليها وإذا كان الوطن قد تم بيعه على يد حفنة من الخونة والعملاء من 6 أبريل وغيرهم ممن فضحتهم التسجيلات المسربة والتي سمعها العالم كله فإن من يعملون بالجزيرة هم أشد خيانة للوطن .. وهم بلا شك يبيعون مصر وطنهم – سابقا -  بحفنة من الدولارات .. فقبل أن تلوموا القطريين انظروا للمصريين هناك .. فنحن للأسف من يبيع الوطن .. ولا عزاء للشرفاء          
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق