]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أدب

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2014-05-21 ، الوقت: 01:43:29
  • تقييم المقالة:

  ..................................

أزيدك

ولو أن حروفى لا تعرف السبيل اليك

لكنى احتاط لذلك

سأعطيها خارطة الطريق اليك

و أعرفها المكان

حيث تجدين صفاء روحك

و تتأملين عالمك

و تستنشقين الزهر

و تقرئين الشعر

و تتهلل أسارير الكلمات التى تنطقها شفتاك

هناك

سأعرف حروفى طريقة الحديث إليك

فلا تؤذيك

ولا تجرحك

و لا تضيرك

و ما عسى أن تعملى فتقوم به

سأعلمها كيف تستمع إليك

و ألا تقطع حديثك حينه

و كيف تسدى اليك نصحا

و كيف تقف  و تبتدئ و تبادلك الحديث

أما أن تشاطرك أياه

فذلك بتصريح منك

تريدين المزيد  ؟؟؟؟؟؟؟؟

سأخبرها كيف تختار من مكنوناتها

ما تسر به نفسك

و لا تثير حفيظتك

و لو رغما عنها

و تبلغك برسالتى اليك

تم تأتينى

دون ان تحدث جلبة

تفسد عليك اناقتك

فهلا رضيتِ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ .......................


آثار عاشق 

أحمد المليجى 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق