]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المؤسسة العسكرية .. ولامؤاخذة.

بواسطة: Hesham Yehia  |  بتاريخ: 2014-05-20 ، الوقت: 18:53:15
  • تقييم المقالة:

(1) أنا أحبه.

 

-   في رأيك كمعلم .. ما رأيك في وزارة التربية والتعليم المصرية ؟

  -  وزارة بائسة لا ترقي أن تكون ورشة لتعليم فنون (البلاي ستيشين) فضلاً عن أن تكون دار تربية النشيء وتأهيله دينياً، وثقافياً ، علميا، وعملياُ.

 -  وكمواطن مصري .. ما رأيك في وزارة الداخلية ؟

 - كحال معظم الشعب .. لا يمر يوماً دون سباب لقيادته وموظفيه أو حتي مبانيه الحكومية لما نعانيه من تجاوزات لأقل الحقوق الإنسانية.

 - و هل تحب وزارة التموين ؟

 - أحب أو أكره وزارة ؟! سؤال غبي لا يصدر من عاقل وإجابته بالطبع غير منطقية.

 - و هل تحب وزارة الدفاع و المؤسسة العسكرية ؟

     -  قولاً واحداً: " (بحبه أوي أوي أوي) .. ولو وجدت الأخطاء من سيطرة علي الحكم أو قمع متظاهرين بالقتل والإعتقال لن أقوي       أن أقولها خصوصاً وأني أعرف إن  هذا الحوار الإفتراضي جزء من مقال قد يراه الغرب الداعروالشرق الملاحد و العرب الحاقدون.

الجيش ده حاجة كدة (أمن قومي) وكما قالت السيدة شادية: "ما أقدرش محبكشي ... وحياتك ما أقدرشي"

تعريف وزارة الدفاع:بالإنجيلزية (Ministry of Defense) ويتم اختصارها بMOD، وهي الوزارة الحكومية المناط بها تولي شؤون الدفاع عن الدولة وتتضمن عادة جميع فروع الجيشوعادة ما يتولى قيادتها وزير الدفاع.

    وزارة الدفاع والمؤسسة العسكرية: ما هي إلا جزء من مؤسسات الدولة – جزء مهم جداً – ولا تقل وزارة الصحة والتعليم و الداخلية ومؤسسات القضاء والتشريع والرئاسة أهمية عنه.

    ما بين الشعب و موسسات الدول هو عقد إجتماعي يقومه ويحدد معاييره أسس ثابته من الأعراف والنصوص الدستورية والقوانين وبالطبع ليس عقد قران يحدد معاييره العواطف من حب او كره.

    (2) الكائنات المنزهة.

 

    الجيوش تتكون في الأصل من البشر – معلومة بديهية-

والبشر جميعاً يصيبون ويخطأون، فجنود الجيش المصرى ليسوا بمنزهين ختموا بختم (خير أجناد الأرض) والذي مصدره في الأصل حديث ضعيف أو موضوع لو صح –إفتراضاً- فأنه سوف يخص جنود غزة وليبيا والسودان الذين لم ينفصلوا عن مصر إلا في العصر الحديث.

    بعض الأحداث التي مرت علي الجيش المصرى:

  -  نهاية التتار في موقعة عين جالوت مع الجيوش العربية والتركمانية بقيادة بيبرس الكازاختني الأصل.  1260م

-  معركة غزة التانية وهزيمة الجيش العثماني وسقوط غزة في قبضة الإحتلال البريطاني علي يد الجيوش المصرية بقيادة اللورد اللمبي ومساعدة 100 الف جندي مصري. 1917م

ملحوظة: حارب هؤلاء الجنود المصريين مع البريطانيين ضد الجيوش الإسلامية ومنذ ذلك الحين تقع فلسطين في آسر الإحتلال و الجدير بالذكر لغسل العار تمرد بعض مجموعات الجيش المصري علي اللورد اللمبي ولكنها و بشديد الآسف لم تكن ذو تأثير قوي.

- حرب 48 و الهزيمة لقلة التدريب والعتاد.  1948م

-  نكسة 67 بعد الانسحاب الفضائحي. 1967م

- حرب السادس من أكتوبر المجيدة. 1973م

- ثورة 25 يناير. 2011 م

- تنحي مبارك في 11 فبراير 2011 يليه قتل المتظاهرين في أحداث ماسبيرو، محمد محمود 1، محمد محمود 2 ، مجلس الوزراء ، وأحداث العباسية.

- ثورة 30 يونيو. 2013

- خطف محمد مرسي في 3 يونيو يليه قتل المتطاهرين في أحداث الحرس الحرس الجمهوري وفض رابعة والنهضة مازال القتل مستمر إلي جمعة كتابة هذا المقال.

 

(3) المرجو والمستعان بالله عليه.

 

  بناء علي ما رأيناه في التاريخ وبأعتبار (مصر( دولة تُحكم بالديمقراطية و تداول السلطات نبحث عن تحقيق التالي ذكره:

  1- الجيش يحكم .. مايحكمشي:

 

  الجيش و الجماعات الإسلامية ليس مصممة في الأساس للحكم ولا يليق بأحدهم استخدام تقدير الناس للأديان وثوابها و الجيوش وأهمتها أو خوف الناس من عقاب الله و سلاح الجيوش في الوصول إلي الحكم. والناتج عن ذلك سيكون كما هو الوضع الحالي من إنتشار لموجة من أكبر موجات الإلحاد و حدود مستباحة وأرضُ رهان للعدو أو كما تُسمي بلامؤاخذة (منزوعة السلاح)

  2- الجيش (الشيوعي / الليبرالي / الإشتراكي / الناصري):

 

  أن يكون للجيش في وقت السلم توجه سياسي لهو مصيبة تلحق بأمته حيث لا يتكلم الجيش إلا بلغة النار والسلاح ومن يملك القوة من المتخاصمين سيفوز بالنهاية.

 " الجيش لو نزل الشارع..اتكلم علي مصر كمان تلاتين أربعين سنة "      -المشير السيسي 2013-

أما في أوقات الحروب فهي الطريق الآمن للنكسات المتلاحقة .. فبعد خلق العداءات السياسية و التفرقة بين الشعوب سيقتل الجيش بعضه البعض إلا قليلاً مما سيتولي آمرهم جيش العدو.

3- قالوا قديما " السايب من الأشياء .. يعلم السرقة":

 

  رقابة المنتخب علي المعين هي أقوي آليات ضمان الرقابة و الديموقراطية. رقابة مؤسسات الدولة الرئاسية، التشريعية، والقضائية علي المؤسسات التنفذية ولن يسمح المجال بذكر موضوع ميزانية الجيش لما تحتاجه من مقال مُفصل.

فلو أفترضنا 30 يونيو ثورة مجيدة وقف الجيش بقيادة المشير عبد الفتاح السيسي إلي جانبها إلي أنتصرت. فماذا لو وجُد في حين آخر شخص غير آمين أو حتي ليس بالعقل الكافي، يفعل ما تمليه عليه وصايته الموزاية لإرادة الشعب جوراً وظلماً. فمن يكبح جماح غروره و سلطته المعززة بصفيح المدرعات ورصاص الجنود.          

 


مصادرموقعة غزة 2 :
- http://www.awm.gov.au/units/event_136.asp
- http://www.firstworldwar.com/source/jerusalem_allenby1.htm
- http://www.bbc.co.uk/history/worldwars/wwone/middle_east_01.shtml
- http://en.wikipedia.org/wiki/Edmund_Allenby,_1st_Viscount_Allenby

 

فريق عمل قناة (Alsh 5anah ألش خانة) .. جزاكم الله خير علي جهدكم ونفع بكم خلقه.
المقال السابق قام علي البحث في مواضيع خماسية حلقاتكم الرائعة " عقيدة العسكر من الجهادية إلي كشوف العذرية".
http://www.youtube.com/user/alsh5anah

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق