]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

استحي يا ابن الاربعين

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-05-20 ، الوقت: 11:24:13
  • تقييم المقالة:

 يحسب نفسه امام العارفين و لم يتعدي عمره الاربعين

ولم بستحي كونه تعلم كيف يفتك  التعلمم  من  رؤوس الفكارين

يتحدي عظيما ركعت له الجبال رغم شموخها و تحت قدميه عاهدته باليمين

ليحجز كرسيا على قممها و يحكم سكان العالم اجمعين

سلاحه القلم يقول قبل بداية كل عمل بسم الله الرحمن الرحين

قلبه يتحجر عند  ملاقات كافر عميل و يلين لكل مسلم امين

قاوم امواج  المحيطات و قطها و لم تغرقه استحي يا ابن الاربعين

الصغار تحيا على خطى كبارها الدين خدموا الاسلام و المسلمين

لا  يغلو عنك تقبيل يد شيخ و الانحناء امامه جزاءا لوجودك على قيد الحياة لحين

لولاه لما وجدت على هده الارض الطيبة تتمتع بثروة الوالدين

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق