]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تجميل الذات بالأقنعة المزيفة بقلم (عطاف المالكي)

بواسطة: عطاف المالكي  |  بتاريخ: 2014-05-20 ، الوقت: 09:43:10
  • تقييم المقالة:

 


المرآة والعين لهما الظاهر فقط ...!!! كل الأطياف تتجمل وتتأنق وتزهو بلباسها
لنطمئن على مظهرها الخارجي
.وتحرص دوما أن نظهر بصورة جميلة وحسنة, أمام الآخر
الأناقة وحسن المظهر من ضروريات العصر الحديث , حتى الطبقات المخملية
وممن يدعون نجوم المجتمع ..!!,يهرعون
لعلميات التجميل لتحسين أشكالهم وأجسادهم , هروبا من آثار ماضي السنين التي تطاولت عليهم ويعيشون
(( زمنهم وزمن غيرهم ))؟؟!! ويصلحون ما أفسده دهرهم ؟؟!!الكل يتسابق لتحسين هيئته الخارجية !!
حنى الطفل الصغير بفطرته العفوية متى ما غير هندامه .جرى نحو المرآة ونظر إليها يضحك مسرورا إذا رأى ما يعجبه
شكرا لك أيتها المنظرة وقفت صامدة ,ولم تتشك يوما أو تعضي الأنامل من سوء طوية أفعال بعض الوجوه
ولو اطلعت على القبح الذي تحمله ضمائرهم المشرأبة
نفاقا ,لتهشمت رعبا وتصدعت ذهولا ..!!! نفوس وصولية تبطن غير ما تظهر
تتجمل بالمظهر , وابتسامة صفراء وحلاوة باللسان ,لتدوس على الكرامة بكل ما أوتيت من جبروت وقوة !!!
ويبررون ذلك بأنه أتيكيت وضرورة حتمية ((عذر أقبح من ذنب))..!!!حياتهم انغمست بالخداع والسخرية
ليرقوا على سلم التزلف خطوة خطوة , ويصبحون واجهة المجتمع وزمام أمرها ؟؟!!
يالسخرية الأقدار عندما تطلب من منافق وأفاق يصلح مجتمع ؟؟!! وتكمل حلقة الأقنعة عندما
تتسابق الصحف والمجلات والمواقع بلقاء ومقابلة صاحبنا المقنع ؟؟!!
تجديد الأقنعة (المبطنة )خارجها فيها الرحمة وداخلها من قبله العذاب والهلاك
كم ضيعت من حقوق وكم جنت على أمة ومجتمع ..!!
لتسكت لسان الحق , ويظن من بقلبه صمم وسذاجة تفكير أنها ظاهرة صحية !!
وتكثر أخطاءنا مضاعفة ...وبعد ذلك من يصححها طالما وضعنا أسوار منيعة من الكذب والنفاق حاجزا لها ؟؟
ومضة قناع أبيض ....!!!
هناك أقنعة مباحة كارتداء قناع السعادة في أشد لحظات الحزن والضيق
والظهور بصورة سعيدة في محاولة بائسة لمحو نظرة الشفقةوالانكسار ..!!
ويظل قناع المشاعر الزائفة ,من أصعب الاقنعة علي الاطلاق
نظرا لاننا في الأساس مجتمع عاطفي, ويسهل انخداعنا بتلك المشاعر
وتتوالد عناقيدالأقنعة الكاذبة كوسيله و غايه للوصول الى تحقيق أهداف خاصة
وعلى حساب مصالح و مشاعر الاخرين ...!!!! 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق