]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سمراء من القارة السمراء

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2014-05-18 ، الوقت: 21:20:02
  • تقييم المقالة:

سمراء من القارة السمراء



   أحببت  آنسة من آنسات الصحراء ...  من القارة السمراء ... من الربع الخالي  كأنها ابنة خالي  أحببتها لحد العشق  وقد كانت لا تدري بحالي ... ما اسمها  دعنا من الأسماء  أسماء  أم  نداء ... سماء أم ميساء ... عيناء   ام  فيحاء  ... غيداء  ام سمراء  هيفاء ام بيداء  ... دعنا من الأسماء  كان حاجتي إليها كحاجة الصحراء إلى الماء ... إلى هطول  المطر ... او كان حاجتي إليها كحاجة المريض إلى الدواء ... وكانت عطشى  وأيّة عطشى  حاجتها اليّ كحاجة الصحراء الى ماء السماء  او اشد حاجة . يا صاحبيّ قالت : -  ما ذنبي ان كانت بشرتي سمراء  او بالأحرى سوداء . قلت لها الريحانة السوداء اشدّ أريجا  ومنظرا وبهجة من الريحانة البيضاء ...  وان  عزتك ومنزلتك الى نفسي  كعزة  ومنزلة سواد العين الى بياضها   ولكن عندما التفت إلى الوراء فإذا  فارق العمر بيننا كبير .. أكثر من 30 عاما   انها في عمر ابنتي او في عمر حفيدتي . شتان بيني وبينها وشتان بين شيخ وبين طفلة  فبلعت شوقي مع ريقي  فأصبت بالتهاب المريء المزمن ورجعت إلى شرقي  وقلت مالي وما للهوى بعد فوات الأوان في خريف العمر وجمدت أعصابي في زمهرير جبال الألب  وهدئ القلب  وانتحرت قصتي  ودخلت في خيمة صمتي . وتقوقعت على حزني  ورجعت أدراجي على جناحي طائر الشوق يدغدغني ألمي.    

 

خالد


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق