]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

.. " مُسْكِراتُ الوجعْ " ..

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2014-05-14 ، الوقت: 08:54:03
  • تقييم المقالة:

.. " مُسْكِراتُ الوجعْ " ..
................................

خُذوها إلى مُنْدياتِ الوَجَعْ .. وحُضّوا السُّقاة يُزيدوا الجُرَعْ

فإنّ اصْطباريْ على هَجْرِها .. تخطى حُدودَ احتِمالِ الجَزَعْ

خُذوها وزفّوا القَنا للدُّنا .. زَفيرُ الأيامى يُريقُ اللوعْ

فلا الياسمينُ رَحيقٌ لها .. ولا الفُلُّ أضحى نَصيراً شَفَعْ

على شطِّها ( لا ) وفي بَحْرِها .. خطوبٌ تخَطتْ حُدودَ الضِّيَعْ

سَقتني الغَرامَ بلا مُنتهى .. وقُرْبَ اللقاءِ تُناجي الوَدَعْ

إذا ما احتكمنا لِعَرّافةٍ .. أتُرْخي الحِبالَ لمًوجٍ خَشَعْ ؟!

خُذوها لأني شَرَيْتُ المُنى .. ولا مُسْكِراتٍ تُخِفُّ الوَجَعْ

فعند احتساءِ اللوى ، قلبُها .. سأنْجو بقلبي إذا ما ارْتَدَعْ

........... شِعر ...........
.. " عمرو المليجي " ..
مصـــــــــــــر 6/5/2014


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق