]]>
خواطر :
رأيت من وراء الأطلال دموع التاريخ ... سألته ، ما أباك يا تاريخ...أهو الماضي البعيد...أم الحاضر الكئيب...أو المستقبل المجهول....   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاخيرة

بواسطة: Yazan Al Shakohi  |  بتاريخ: 2014-05-11 ، الوقت: 11:09:57
  • تقييم المقالة:

ان لم تكن تدري فتلك مصيبتي , و ان كنت تدري فالمصيبة مصيبتي ..

هي اخر كتاباتي , لكم , و عنكم , و تخليداً لألمي , حفاظاً على عدمي ..

كل رسائلي لكم , كل حبي و محبتي , ابدٌ لا يبيد , انتم الروح و احبكم الى اخر الزمنِ ..

لم اكتب لكم سوى الحب ..

لم اكتب سوى عشقي لوجودكم بقربي و ان ابتعدتم ..

تأخذنا الدنيا شرقاً و غرباً و لكم أمانيكم .. و امنيتي الوحيدة لقياكم ..

يا ليت أخر رسائلي تصلكم صوتاً .. ليتني استطيع ان ارسل عيناي على أوراقي لتراكمْ ..

هي اخر رسائلي لكم .. و سأبقى أحبكمْ و لن أدع طريق الرحيل يبعدكمْ ..

وجودي صخرة .. أمامها شلالٌ خفيف الالم .. و كم أهوى السقوط ..

ربيعي نسمةٌ هادئه .. شتائكم يقتل الزهورْ ..

و أحبكمْ ..

سأرحل قريباً .. بلا موعد مسبق مع الرحيل .. لم يسبق ان واعدت الوجود ..

لن أبتعد عنكم .. سيرحل الجسد فقط .. أما الروح .. مزروعةٌ في دروبكم ..

علها تحرسكم .. و تُقتل الاف المرات لأجلكمْ ..

اني أغرق أغرق .. و التراب موحلٌ ..

أين أنتم مني ؟ .. أنتم في قلبي .. و لكن أين أنتم ..

اخر رسائلي لكمْ ..

أحبكم و اعشقكم .. يا حياتي الفانية البائسة .. و ما تحلو بدونكم حياتي ..

ارسم وجوهكم صباحاً مسائاً على مرأتي ..

أنتم الهتي .. أنتم اخر ماتبقى لي , لا شيء يوجعني ..

لاشيء يبقيني حياً سوى انتم ..

و لولا وجودكم .. لأحرقت اخر وريقاتي ..

فلتعيشوا حيث انتم .. كيفما اردتم .. هنيئاً لكم هذا القلب ..

أضحيةً لكمْ ..

انا ..

القلب ..

الروح ...

 


« المقالة السابقة
  • عبد الغفور رحيم | 2014-05-11
    خطاب مكتنز بكثافة تخيلية عاطفية راقية ....خطاب جميل صادر من نفس تواقة الى المحبة
    نفس تمتلئ بالالم الجميل ، الم نيتشوي ان صح التعبير
    يعكسالالم العربي الذي هشمت احلامه على صخرة كبرياء عصابة انانية
    ان الروح لن تبتعد الا بكونها وجود في الكلمة الطيبة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق