]]>
خواطر :
فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خطاب ثوريّ

بواسطة: عزيزة محمود خلايلة  |  بتاريخ: 2014-05-07 ، الوقت: 06:13:02
  • تقييم المقالة:
خطاب ثوريّ

        المسؤول رفيع المستوى: أنت هناك، تأكّد من حضور الصّحفيين، وأدخلهم جميعا، أنت يا...حاول حشد أكبر عدد ممكن من مراسلي القنوات الفضائيّة، سأتكلّم بعد قليل، كم شخصاً سيصوّر من طرفنا؟ مئة بالتّمام والكمال سيدي، قرّبوا لي مكبّرات الصّوت، وتفحّصوا جاهزيّتها.

      لكن ماذا سأقول: لا أعرف لكنّني كلّفت واحداً من الثّوريين ليكتب لي الكلمة، لا أهميّة لنوعيّة ما  سأقوله المهم فقط أن أقول، لا بدّ أنّ الله سيفتح عليّ بسيل من الكلمات حال الصّعود إلى المنصّة، وعندها سأقول، المهم هو ظهوري على شاشات التّلفاز وفي الصّحف، والتقاط الكاميرات صوراً لي، ولبدلتي، ولربطة العنق، والكثير من الصّور لحذائي الفاخر، ويستحبّ ظهور ساعتي، وخواتمي الذّهبيّة.

أنت هل أحضرتم من يصفق لي أثناء الخطاب؟ نعم سيّدي وزعنا عشرين في الصّفوف الأولى، وعشرين في الوسط، وعشرين في المقاعد الأخيرة.

     أنت تعال هنا، التقط لي عدة صور لأقوم بإنزالها على صفحتي الإلكترونيّة،

وأنت هل انتهيت من الخطاب الثّوريّ؟ نعم سيّدي، أطلعني عليه، سيّدي كلّ ما عليك أن تقوله هو بضعة لاءات مثل: لا للفساد، لا للرّشوة، لا للمحسوبيّة، لا للواسطات، لا للاختلاسات...

    ألق خطابك في سلّة القمامة، أيّها الغبيّ من أين سنعيش إذا وفّقنا الله صدفة وتحقّقت كلّ هذه اللاآت؟ حضّر لي خطاباً غيره، وليكن مقتضباً، دقائق سيدي... الخطاب جاهز: "إنّ العدوّ الصّهيوني سافل، وخسيس، ومنحطّ، وحقير، ويجب إبادته، وهو لا يريد السّلام، ولا يسعى إليه".ما رأيك سيّدي؟

       أجر عليه بعض التّعديلات: احذف كلمة عدوّ لأنّ بيننا اتّفاقيّات سلام، واحذف كلمة الصّهيوني، وضع مكانها الطرف الإسرائيليّ، واحذف كلمة سافل لأنّنا يجب أن نحافظ على لهجة خطاب تأدّبي، ولا أرى ضرورة لوجود كلمة  خسيس لأنّنا يجب أن ننتقي ألفاظنا، وما رأيكم في كلمة منحطّ هل نبقيها أم نحذفها؟ سيّدي نحذفها لحفظ خطّ الرّجعة مع الطّرف الإسرائيليّ، بقيت كلمة حقير

هل نحذفها أم نبقيها؟ سيّدي احذفها حرصاً على مشاعر المستمعين، وماذا بالنّسبة لعبارة: يجب إبادته؟ سيدي أرى أن نحذفها لأنّها مصطلح ينطبق علينا وعليهم، بقي عندنا عبارات: لا يريد السّلام، ولا يسعى إليه، ما رأيكم؟ سيّدي نحذف( لا) حرصاً على إيجابيّة الخطاب، ولنبقي الباب مفتوحا فقد يهديهم الله ويريدوه، ماذا بقي لدينا؟ بقي: إنّ الطرّف الإسرائيليّ يريد السّلام ويسعى إليه، ما رأيكم؟ منتهى الثّوريّة سيّدي.

                                                             عزيزة محمود خلايلة                                       

                                                               مشرفة اللغة العربية

                                                           مكتب التربية والتعليم

                                Email : azizah_m2012@yahoo.com                          

                                                                       

                                                                

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق