]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

.. " العنوان : خبر " ..

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2014-05-01 ، الوقت: 21:23:29
  • تقييم المقالة:

.. " العنوان : خبر " ..
.............................

عنوان بيتكرر يوماتي
في الإذاعه والصّحف
والتلفازات .. نفس الخبر
مات انهارده عصفورين
فوق الشجر
وفـ كل يوم نصبح نقوم نقبل عزا
وقلوبنا مليانه انين ، لكن حجر
هنواسي مين ، ونْعزي مين
واحنا اللي بنعادي القدر
نفس الخبر .. انا بسمعه
من عمي يسري القهوجي
والحاج صبري المكوجي
اضحك واقول :
هو اللي مات دا يا بشر
مش يبقى بردو مـ البشر
والا احنا صدقنا السراب
والخيبة جتنا في النظر
.. ( هذي العصافيرُ التي
في قلبها وجَعُ السفَرْ
ماتتْ على غُصْنِ اللوى
مِنْ قسوَةِ الليلِ الاغَرْ
لمْ تحتملْ غيَّ الورى
وخداعَ مَنْ حَجَبَ المطَرْ
فانشقَّ صَدرُ وئامِها
ما بين مألوفٍ ، وشَرْ ) ..
اصل الحكايه يا بشر
ان ابن عمي كان فريق
وابن ابن عمي كان فريق
ودا من طريق ، ودا من طريق
ولا حد بيواسي الشجر
كان نفسه - يوم - يشرب حلال
لكن الحقيقة ان ارتوى بدم البشر
مات الشجر
والعصفورين .. صَبَحم خبر
انا قلت اسافر جمعتين
وسط الغيطان ، ويّا ألبقر
يمكن قرف ، يمكن زهق
يمكن بدوّر عـ الصُّدف
من غير قلق
لكن الحقيقة ان الخبر
هو الخبر
بلاش اكمِّل لوجعك
ولّا انت زارع نخلتين
جنب اللي سمّعنا الخبر

............ شِعر ............
.. " عمرو المليجي " ..
مصــــــــر 29/4/2014


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق