]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

العابد و المعبود

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-04-23 ، الوقت: 05:05:40
  • تقييم المقالة:

على اساس اني تلميد نجيب

اعرف اسرار عشق الحبيبة للحبيب

اعطني سؤالا عن احوال القلب عندما يحس خيانة

تسمع نبضاته  تخرج من  الفم  تناهيد فتجيب

لا يفهمها الا من داق مرارة غدر من  للفؤاد و الكبد و الروح قريب

ان  مست  الخيانة القلب الهجر هو الصواب و القلب يصبح كالحديد

و ان مست الكبد او الروح القلب يتعب    و لا يستجيب

حتى و لو كان من حجر دموع العيون تجعله  طريا يغفر للدنوب

يعوض  الحبيب او الحبيبة بحب اخر

اما الاولاد و لو خانوا الامانة حبهم في القلب و وجودهم في الكبد

مع مر السنين يزيد يركعا للاولاد

القلب و الكبد العابد و الاولاد  بعد الله المعبود


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق