]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بطولة قصيدة

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2014-04-20 ، الوقت: 22:30:26
  • تقييم المقالة:

  

 

من شدة حبى 

أننى أصبحت أنسى 

ولا أكترث بالنهاية 

فلقاؤك حكمة فى البداية 

و قصيدة حسناء الطلعة 

حسناء النهاية 

عشقت القصيدة التى هامت 

بلون عيونك واستكانت 

ونسيت مكنونها 

أنها مجرد قصيدة

فذابت 

و ذابت معها روحى 

واستقامت 

وأناخت بعيرها 

عند الوادى من الشاطئ الادنى إليك 

عند الرمال الحائرة 

غنت 

و قالت 

و مالت 

واستمالت 

وتكاملت 

و ليتها ما قالت 

فقد أخذت قلبى إليك 

فإذا بروحك 

هناك 

بعد أميال فى مسيرة شوق

هناك   استسلمت قصيدتى 

فرحة أنها ذابت فى هواك 

و ذابت معها روحى 
.........................................................................................
.


أحمد المليجى 

صحيفة عاشق 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق