]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سنة تخيير الرسل(ص) بين الطرد والقتل

بواسطة: رضا البطاوى  |  بتاريخ: 2014-04-20 ، الوقت: 17:38:11
  • تقييم المقالة:

 يخير الكفرة رسولهم والمسلمين بين قتلهم أو طردهم من القرية وبين عودة المسلمين للكفر ويجادلونهم بالباطل حتى يمحو الحق.
الأدلة على السنة :
-قوله تعالى بسورة غافر "وهمت كل أمة برسولهم ليأخذوه وجادلوا بالباطل ليدحضوا به الحق ".
-قوله بسورة إبراهيم "وقال الذين كفروا لرسلهم لنخرجنكم من أرضنا أو لتعودن فى ملتنا ".
أمثلة على السنة :
-طلب قوم لوط (ص)من بعضهم طرد لوط (ص)وبناته من القرية وفى هذا قال تعالى بسورة الأعراف "وما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوهم من قريتكم أنهم أناس يتطهرون ".
-تخيير قوم شعيب (ص)للمسلمين بين الخروج من قريتهم أو العودة لملتهم الكافرة وفى هذا قال تعالى بسورة الأعراف "قال الملأ الذين استكبروا من قومه لنخرجنك يا شعيب والذين أمنوا معك من قريتنا أو لتعودن فى ملتنا ".
-تهديد قوم نوح(ص)له بالرجم وهو القتل وفى هذا قال تعالى بسورة الشعراء "قالوا لئن لم تنته يا نوح لتكونن من المرجومين ".
الاستثناء :
هناك أقوام هددت رسلها بالقتل وقتلتهم فعلا مثل بنى إسرائيل وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة "ولقد أتينا موسى الكتاب وقفينا من بعده بالرسل وأتينا عيسى ابن مريم البينات وأيدناه بروح القدس أفكلما جاءكم رسول بما لا تهوى أنفسكم استكبرتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون " .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق