]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل حقا هو شعب عظيم ؟ بقلم : سلوي أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2014-04-18 ، الوقت: 14:43:23
  • تقييم المقالة:

  مقولة أصبحت تردد وبقوة وخاصة بعد أحداث نكسة الخامس والعشرين من   يناير وهي مقولة الشعب المصري العظيم فما مدي صدق هذه المقولة وهل حقا الشعب المصري ينطبق عليه هذا الوصف ؟!!

إن المتابع والمتأمل لكل ما حدث منذ الخامس والعشرين من يناير وحتي اليوم يجد أن العيب لم يكن في الحاكم كما  يدعي هذا الشعب العظيم ولكن العيب في  الشعب الذي أصبح لا يملك إلا أن يتباهي بما تركه له أجداده الفراعنة مرددا مقولة احنا شعب صاحب ال 7000 سنة  حضارة !! متكئا علي هذا الأرث دون أن يسعي فعلا لأن يكون جديرا بهذا التاريخ العظيم وتلك الحضارة التي علمت العالم .

  لقد انتشر بين أفراد الشعب العديد من الأمراض التي أصبحت متوطنة ومستعصية منها اللامبالاه وحب الذات والكسل والتراخي والرغبة في الحصول علي المال إن هذا الشعب  أصبح مؤمنا ومطبقا  للمثل القائل البحر يحب الزيادة ومما زاد الأمر سوءا أن أصبح المواطن ينظر الي بلده لا كوطن يسعي لتقدمه ورفعته بل غنيمة يسعي لينال أكبر نصيب منها .

لقد خرج هذا الشعب العظيم في 25  يناير وفي 30 يونيو خرج ليملأ الشوارع والساحات  فماذا فعل الشعب العظيم بعد ذلك ؟ هل فكر هذا الشعب العظيم في  أن يخرج للقيام  بعمل إيجابي بناء ؟  هل فكر في الخروج لتنظيف الشوارع التي ملئت  بالقمامة والقاذورات مث؟ لا  هل خرج في حلمة لمساعدة سكان القبور والعشوائيات  ؟ هل تقدمت عدة ملايين منه للذهاب إلي سيناء لتعميرها وبنائها ؟ هل وهل ----- إلي أخر تلك التساؤلات للأسف لم يحدث ولن يحدث لأن هذا الشعب اعتاد أن يبحث  فقط عن حقوقه لكنه لا يعرف كيف يؤدي ما عليه من واجبات لذلك ستظل مصر هكذا ولن يتغير حالها طالما ظل فيها هذا الشعب المتناقض مع نفسه فالشعب المصري وبصدق ينطبق عليه قولي المولي عز وجل "  إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ " صدق الله العظيم 

 

 

 


سورة الرعد


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق