]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة للأمين العام للمشروع القومي لإحياء مكارم الأخلاق أحمد نصّار

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2014-04-17 ، الوقت: 16:03:11
  • تقييم المقالة:

رسالة للأمين العام للمشروع القومي لإحياء مكارم الأخلاق أحمد نصّار
****************************************************

 

لقد كنت أحلم لليال طوال منذ أن اشتد عودي و قرأت ما تيسر لي من كتب أمهات التفسير بعد أن فتح علينا الله الكريم بالتخصص في مجال الفلسفة كنت أحلم أن أقدم موسوعة في التأملات القرآنية أختم بها عمري و كان أن تراءى لي أن القرآن الكريم كالحقل المترامي الأطراف سياجه اللغة و علومها و النظر و فنونه و المنطق و بنيته و العقل و هندسته أما أشجار ذلك الحقل و تربته فهي العلوم و المعارف انسانية و طبيعية و فلكية في حين أن ثمار ذلك الحقل فهي الأخلاق و آليت على نفسي أن أنهل قدر المستطاع من تلك الحجج لكي أبين تلك المقاصد السنية و الغايات الفضلى و القيم الخالدة و المنجية لكل الثقلين في كل حين و كل زمان....و لما باغتنا بكشف الأوراق و التأكيد على أن الحل هو البناء على الأخلاق و الإنطلاق في الاصلاح من القيم يا سيدي قد فجرت ما في القلب من هموم و كشفت ما في الصدر من مكنون...فكيف لي أن أنثر كل ما أمضيت الليالي الطوال أقتبسه من العلماء و من ما تيسر من بنات الأفكار و الخيال لقد فجرت القلاع من الداخل و وضعت الإصبع على الجراح.

 

 

  *********************ج س***
رسائل في الصميم
أ.جمال السّوسي - تونس

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق