]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ضياع الاوطان

بواسطة: هيام سعيد الشرعبي  |  بتاريخ: 2014-04-16 ، الوقت: 22:20:44
  • تقييم المقالة:

مضت علينا مده زمنيه طويله ونحن نحدق في الدماء المتساقطه والاشلاء المتناثره وكأنها فلم سينمائي نشاهده الى ان تأتي النهايه وعندها اما ان تكون جميله فنبتسم او مؤلمه فنبكي وكل ذلك لايدوم اكثر من برهه فينتهي كل شيئ ونغادر السينما ...وكأننا قد نسينا ان ما يحدث واقع نعيشه وان الانتظار للنهايه سيطول بنا ثم ان محطات الحياه ستخوننا كثيراً ...فلا ننكر ان الحياة قد جعلتنا نعيش على ابواب الضياع نتخبط ما بين الامل والالم فكلما زادت آلامنا كثر بنا الامل وكلما تأملنا ألم بنا الألم .. ولاننكر ان اعيننا قد بكت الدمع وقلوبنا قطرت الدم ولكن هذا اقل ثمن يمكن ان ندفعه كناتج طبيعي للصمت الذي يلم بنا واستمرار الصمت عن كل الحروب الطائفيه التي تدمر اوطاننا سيكلفنا الكثير فـ لربما سيكون الثمن ضياع الاوطان .. وماذا بعد ضياع الاوطان ؟؟ لذلك علينا ان نعي ان الحروب الطائفيه في الوطن العربي ليست فلماً لربما ينتهي بنا المطاف ونحن ننتظر النهايه التي على اثرها سنبكي او سنبتسم ...علينا ان نعي ان اوطاننا محصوره مابين الصمت والكلمات ..مابين الواقع والخيال ...اوطاننا محصوره  مابين الحرب والسلام


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق