]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التعب هو أساس الراحة ..

بواسطة: أحمد بحاري  |  بتاريخ: 2014-04-14 ، الوقت: 15:30:25
  • تقييم المقالة:

عندما كنت أدرس في المرحلة الجامعية ... كنت قد كرهت كثرة المذاكرة وكثرة الاختبارات وكثرة الدوام والتقارير ... سئمت الإستيقاظ كل صباح والذهاب للجامعة ورأسي مليئة بالنوم .. وكنت قد قررت أنني سآخذ لنفسي حقها من قلة النوم والسهر الذي أرهق جسدي وعقلي .... وبعد إنتهائي من الجامعة ... وعودتي إلى المنزل , قضيت الكثير من الساعات والأيام في النوم ... لقد نمت حتى ملني النوم ... وسهرت بدون مذاكرة حتى بزغ الفجر مرات ومرات ... واستمريت على هذا المنوال حتى أصابني مرض الكسل والخمول ولقد سئمته ... أدركت حينها أن لذة الحياة هي في التعب ... إذا لم تتعب لن تعرف معنى الراحه ولذتها .. يجب أن تعمل وتستغل عمرك و وقتك وتضع لنفسك برنامج يومي إما رياضة أو قراءة قرآن أو ذِكر أو قراءة كتب التاريخ أو تعلم لغة أخرى أو غيره...
الإستمرار هو أساس النجاح ... والتعب هو أساس الراحة ..
وأول نجاح في الحياة هو الإستمرار على الصلوات في أوقاتها ... وهو الفلاح ... اي : النجاح الأكبر 
قال سبحانه وتعالى :

(( قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ {1} الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ {2} وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ {3} وَالَّذِينَ هُمْ لِلزَّكَاةِ فَاعِلُونَ {4} وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ {5} إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ {6} فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ {7} وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ {8} وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ {9} أُوْلَئِكَ هُمُ الْوَارِثُونَ {10} الَّذِينَ يَرِثُونَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ {11} ))


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق