]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من تدخل بما لايعنيه لقي مالا يرضيه ((عطاف المالكي ))

بواسطة: عطاف المالكي  |  بتاريخ: 2014-04-09 ، الوقت: 11:00:29
  • تقييم المقالة:

 من تدخل بما لايعنيه لقي مالا يرضيه بقلم (عطاف المالكي)
من أصعب المواقف أن تجلس وتعايش ملقوفا أو ملقوفة , فرضا عليك فرضا ,
 ولاتتفوه بحرف من كلمة ضدهما , لمصلحة الجماعة
ولو أظهرت استياء تنعت بقلة الكياسة ولاتحسن التصرف , تخيلوا معي وأنت
تلتفت يمينا أويسارا خائف من عين الملقوفة ,تتجسس أخبارك تتطير بها من غير جناحين, لتبعثرها هنا وهناك !!
تخيلوا معي كيف تفكر ...عقلها نصف حبة لوزة  صغيرة على درفيل بحر , و حسب ماتملي عليها نصف حبة اللوزة
المختبئة بين ثنايا ثقوب أفكارها
إغمضوا عيونكم واسبحوا مع تخيلاتكم والتقطوا بعد ستكم التذكارية المناظر الفريدة
عندما تخبئ جثتها الضخمة خلف مقعد خشبي صغير وتخنس لتتصنت على مكالمة هاتفية ؟!
وتمعن في التخفي ظنا منها أنه لايراها أحد ؟!!أو المبالغة في تنظيف الغرفة القريبة
 من المكالمة لتجمع أكبر قدر من السفاسف والسقطات ؟؟
الميزة الوحيدة لاستنزافها هو افتعال مايهيج فضولها ?!!
تخيلوا معي عندما تخطف كتاب أو صحيفة وتتصرف بسذاجة كاذبة
 أنها تريد تنظيفها من الغبار العالق بها ,ستضحك وبصوت عال من شر الأذية والبلية
ثم تلحق الضحكة بشتائم صامتة ؟؟!! وتستمر سلسلة اللقافة بحلقاتها المملة
 ومايميز كل حلقة هو ابتكارها لصنوف شتى لاتخطر على بالإنس أو جن ..!!! يعجز اللسان عن وصفها
وماذ لو تخيلتم للمرة العشرين أن تعطيك أذنها ثم تتاورى خلف الباب وخيالها
القطبي يتراقص بجانب الحائط مع أن أكثر الحديث  تجهل لغته...!!!
ثم ماذا لو أطلقت على تلك الحلقات (( مسلسل اللقافة ))
ذات لقافة سألتني عن برنامج معروض على التلفاز أجبتها اسمه ((مسلسل اللقافة ))
رطنت والله هلو اممممم ياسلام اسمه لهافة ؟؟!!
,الحلقة التي تليها من مسلسل اللهافة تفتح حقيبتك وتتعطر بعطرك ثم تنفض جيوبها بحجة ترتيبها
تسألينها عزيزتي اللهافة ماهذا؟؟!!
تقول لاشيء ..؟؟أمسح القبار !!!  حقا  لقافة  مالها حل  ؟؟!!
تابعوا الحلفات المكسيكية على القنوات المشفرة لأهميتها القصوى ...انتظرونا هناك ..!!!

 


 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق