]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المنهج في نقد مذهب الشيعة رسالة الى الهادي البارق

بواسطة: روح العقل  |  بتاريخ: 2014-04-07 ، الوقت: 10:49:04
  • تقييم المقالة:

لا يمكن ان نتصور دين اسس تاريخيا ونريد ان نتبعه ، الشيعة حملت البعض من عناصر الاسلام ولكنها ايضا تاثرت بالمجوسية والزرادشتية والبوذية ، الشيعة انتجت تاريخيا

في محاولتي لقراءة الكتاب المقدس المجوس الافستا وجدت هناك تشابه كبير بين التصور المجوسي والتصور الشيعي ، ولما كانت المجوسية تتصور الكون يحكمه الهين اثنين : اله النور واله الظلمة اللذان يدخلان في صراع ابديان وما على الانسان المجوسي سوى ترجيح كفة اله النور ، عندما تقرأ هذا الكتاب ستفهم كثيرا الجذور الفكرية للشيعة ،والدليل الواضح هو ان القوى السرية السياسية الشيعية المهزومة كانت تحمل مشروع سياسي ، ووظفت التراث الايراني المجوسي في اللعب على وتر الاسلام فخلق المراجع والعلماء الشيعة خريطة صراع بين الصحابة خط الظلمة وخط النور ، علي ضد عمر وعمر وابابكر ضد فاطمة وال البيت .....الخ

العقل السياسي الشيعي الحالم الى تكوين دولة كان لابد له من توظيف التراث المجوسي الزرادشتي ليلعب لعبة الفصل في الاسلام ذاته انهم يبحثون عن غطاء شرعي /ديني لدولتهم فاخترعوا فكرة المهدي الغائب وفكرة الوحي المتواصل وفكرة الخلافة التكوينية للائمة

ان عقلنة الفكر الشيعي معناه ان تدمر تلك الفكرة التي تقسم ال البيت عن الصحابة وهكذا فان خلق الاسلام الواحد معناه الاتفاق على الشروط التالية

1 - تدمير فكرة المهدي وتفكيكها وارجاعها الى اصولها الوثنية والخيالية

2 - مصالحة الشيعة العرب مع الذات العربية السنية بدراسة تراث الصحابة

3 - احداث قطيعة مع الفرس /العجم المجوس وارجاع اهلنا الشيعة العرب الى التوحيد الخالص


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق