]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ثائر في حكاية حب

بواسطة: م. نهار شواقفة  |  بتاريخ: 2014-04-05 ، الوقت: 17:20:54
  • تقييم المقالة:



أن دراماتيكية أي ثورة وشرارتها الأولى  تبدأ من شعلة نار ..
ولأن الرحيل عن الكتابة يشبه إخماد نيران الأحاسيس والمشاعر .. كنت أحتاج من الخالق لشيء يعتصر عواطفي الخامدة تحت رماد ثورة الكلمات , ثم جاء بك القدر ليستفيق حبري من خلف قضبان الاستسلام  والقوانين .. رافضا ً كل حجج الرضوخ , مشعلا ً زيت فوانيس الكلمات ..
لذلك أصبحت أرفض كلمة عاشق !!

وأستنكر كلمات الحب التقليدية !!
أنا يا أميرتي وضعت نفسي في صفوف الثوار !!
وحشدت جيشي من أجل تكسير أسوار الاشتياق .
  لكنني لست بأي ثائر .. أنا  " ثائر في حكاية حب " ..
ومن ابتسامتك فقط .. سأشعل نيران شرارة الثورة . 

™Nahar © 2014


https://www.facebook.com/eng.nahar


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق