]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فى حب مصر

بواسطة: أحمد المغازى كمال  |  بتاريخ: 2014-04-04 ، الوقت: 15:48:25
  • تقييم المقالة:

وابتدى المشوار نحو المستقبل وبدأ تنفيذ عملى وفعلى لخارطة المستقبل على أرض الواقع وذلك بعد الاستفتاء على الدستور ونجاحه بتصويت ساحق بنع..والقدوم على انتخبات الرئاسه  . إلا أن الأمر يحول الحلم إلى حقيقه ليقود الوطن إلى بر الأمان وسط هذه العاصفه الهوجاء, وهى ترجمة حقيقية لنضال شعب وجيش وشرطة للحفاظ على شكل وهوية الدوله المصرية التى كادت أن يتم طمسها عمدا من بعض الجهلاء الذين لا يعرفون قيمتها الحقيقية وحضارتها العريقة والضاربة بجذورها فى وجدان أبنائها الحقيقيين. بأمر الشعب بدأنا الكفاح الحقيقى والطريق الصحيح نحو مستقبل مصر والذى كان لابد أن يبدأ باستفتاء على الدستور أولا وهو الأهم وبعدها الانتخابات الرئاسية والبرلمانية على أساس هذا الدستور الذى أرى أنه قدم للمصريين بحق شيئا أفضل وهذا ليس معناه أنه مثالى ولكنه أفضل ما يمكن تقديمه فى ظل هذه الظروف الصعبة والوقت الضيق وكلى ثقة فى كل مصرى مخلص أنه سينزل للأستفتاء ويقول رأيه بمنتهى الحرية سواء بنعم أولا. ولدى ثقة كبيرة فى الأجهزة الأمنية فى حماية الشعب المصرى سواء فى الاستفتاء أوغيره ولن يسمحوا لأحد بتعكير الصفو أو من المصريين من تحقيق حلمهم فى تنفيذ خارطة المستقبل كما قبلها الشعب المصرى. بأمر الله وأمر الشعب ابتدى المشوار الحقيقى والحلم نحو مستقبل هو الأفضل إن شاء الله, أتمنى من الجميع الشعور بالمسئولية الوطنيه والنزول بكثافه للانتخابات الرئاسيه.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق