]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خواطر في يوم اليتيم

بواسطة: القلب المجروح  |  بتاريخ: 2014-04-03 ، الوقت: 17:48:37
  • تقييم المقالة:

اليوم ... يوم اليتيم العربي ...

كثير من الأفكار ..

كثير من الصور ....

و أكثر و أكثر من الوقائع المؤلمة و الأحلام ...

أنظر إلى واقعنا ...

أراه ضبابياً ... مؤلماً ...

نبحث فيه عن الأمل 

نعرف أنه قادم لامحالة ..

و أن الشمس ستشرق من جديد ...

لم يعد اليتيم منا من كان بلا أب و بلا أم ...

صار المفهوم أوسع ...

صار من اليتامى في بلادي من كان بلا وطن ...

 

أنظر إلى تلك العيون في نشرات الأخبار ...

أراها تبرق بالرجاء ...

مازالت قادرة على أن تبتسم ...

أن تمسح دموعها و تمضي في دروب الحياة بصبر و جلد ... وبكل عزم الحياة ..


أراهم اليوم .... أراهم كسحابة في السماء ... هم في قلوبنا ... في مكانة عليا .. أخوة لنا ... أب كل منا أب لهم ... و أم كل منا لهم أم ...

هذا لا يعني منا شفقة و لا سوء معاملة ...

على العكس تماماً ...

هذا يتطلب منّا مساواة و احتواء و محبة

... حناناً و تعاطفاً و كرامة

... هكذا ... فقط بهذه الطريقة ... نعيش عام اليتيم لا يومه فقط ..

                   كل عام و نحن بخير ...

كل عام و نحن أبناء الأمل والفرح و الخير ...

وكل التفاؤل بمستقبل قادم مشرق و قريب ...                                                                                   أنثى استثنائية    

                                               من فلسطين                                                    


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق