]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العين حق .لكن كيف ؟.

بواسطة: جمال العربي  |  بتاريخ: 2014-03-31 ، الوقت: 10:09:42
  • تقييم المقالة:

السلام عليكم .

يوشك الإعتقاد بالعين و تأثيرها في الناس أن يصبح وثنية .فبعض الناس و للأسف من المسلمين يخافون من العين أكثر مما يخافون من الله تعالى .

و كلما استنكر عليهم أحد هذا الشرك بالله , سارعوا للإستدلال : (( العين حق و الطيرة باطل)) .

و لعل المرضى يبحثون عن تبرير لمرضهم , أو تبريرا لفشلهم .و هم يجدون في زعمهم وقوعهم تحت تأثير العين و السحر و مس الجن  مخرجا مشرفا لهم من واقع فشلهم المرير.بل ربما يرى البعض أن وقوعهم تحت العين هو ميزة لهم .

بالمقابل نجد الرقاة و المشعوذين يستغلون مآسي المرضى , و يرسخون فهما خاطئا خرافيا سخيفا للعين .بل صار بعضهم لا يستحي من ابتكار تخاريف جديدة يزعم أنه يبين كيفية حدوث العين .

 

أحدهم قال و على  قناة جزائرية : العين تعمل مثل الأفعى , فقد تقذف عليك سمها من بعيدا .

و العين تعمل مثل جهاز التحكم عن  بعد .

و كل هذا ضرب من ضروب الخبل و الخرافة .

 

صحيح أن العين حق , لكن ليس كما يزعم هؤلاء المفترين على الله و على دينه الحنيف .

 

يقول الله تعالى : (( و من شر حاسد إذا حسد )).

فالمسلم يستعيذ بالله من شر الحاسد إذا حسد .

و الحسد هو تمني زوال النعمة عن عبد ما .

 

و طالما بقي هذا الحسد عبارة عن تمني فقط .فهو لن يشكل خطرا مطلقا .فليتمن صاحبه كيفما شاء .

 

لكن الشر و الخطر حين يحسد الحاسد .أي حين يسعى لإزالة النعمة عن صاحبه .

 

و بطبيعة الحال , العين هي مبدأ الشر هنا .فحين يرى إنسان ما , إنسانا آخر و هو ناجح في حياته , في تجارته في تعامله مع أولاده .و طاعتهم له و تعاونهم على البر و النجاح .

 

هنا الحاسد يرى هذا و يرى حاله , و قد يرى عصيان أولاده له .و فشله هو و هم جميعا في أمور حياتهم .

 

هنا قد تسول لهذا الحاسد نفسه أن يسعى للنيل من الإنسان الناجح , فيحبك المؤامرات و الدسائس بين الرجل و أبنائه .و بين أولاده فيما بينهم .

و هنا إذا نجحت أساليبه , زالت النعمة و انقلبت نقمة .

 

أما حكاية أمثال بلحمر , أن العين تعمل كالليزر و كجهاز التحكم عن بد , فهذا هراء سخيف لا هدف من إلا إطالة عمر الخرافة و إغراق المسلمين في الشرك بالله .

 

و لك أيها المشعوذ أن تعسى بكل ما أوتيت من قوة , أن تصيب الناجحين بعينك أو بجنك من غيرمؤامرة و دسيسة منك .

فهلا اجتمع العائنون و المشعوذون للنيل من أوباما مثلا ؟.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق